13 يوليوز 2024

مجلس الأمن يناقش اليوم الإثنين قضية الصحراء المغربية

مجلس الأمن يناقش اليوم الإثنين قضية الصحراء المغربية

يعقد مجلس الأمن اليوم الاثنين اجتماعا مغلقا من أجل مناقشة قضية الصحراء المغربية بطلب من ألمانيا، في ظل التطورات التي تشهدها القضية، والتي من أبرز مستجداتها، الاعتراف الأمريكي بسيادة  المغرب، والاحداث التي شهدتها منطقة الكركرات، وإعلان البوليساريو استئناف العمليات العسكرية.

 وكشف ديبوماسيون لوكالة “رويترز”، أن مجلس الأمن سيعقد اجتماعا مغلقا لمناشة قضية الصحراء، بعدما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية، بسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية.

وشكل إعلان ترامب الأسبوع الماضي تحولا جذريا في سياسة الولايات المتحدة الأمريكية، بخصوص نزاع الصحراء بين المغرب وجبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر.

للإشارة فقد سبق لسفيرة الولايات المتحدة كيلي كرافت لدى الأمم المتحدة، أن أرسلت إلى الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريس، وإلى مجلس الأمن، نسخة من اعتراف الرئيس الأمريكي بمغربية الصحراء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *