تستعد الولايات المتحدة الأمريكية لإطلاق أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا هذا الأسبوع في مدينة أكادير، بشراكة مع المغرب وعدد من الدول الأخرى.

و في تغريدة للسفارة الأمريكية بالمغرب على تويتر إنه “بدأ التخطيط لعودة أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا هذا الأسبوع في أغادير ”، دون تحديد موعد الانطلاق بالضبط.
وافادت السفارة فإنه “اجتمع عسكريون من المغرب والولايات المتحدة وتونس والسنغال وغانا في مقر المنطقة الجنوبية للقوات المسلحة الملكية المغربية، من أجل الاستعداد لمناورات الأسد الإفريقي 2022” .

وخلال يونيو الماضي، اختتمت في المغرب، النسخة الـ17 من مناورات الأسد الإفريقي 2021، والتي شمل جزء منها منطقة الصحراء، بمشاركة 9 دول تمثل 3 قارات.

أخبار ذات صلة

اللجنة التنسيقية الوطنية لمبادرة “سنواصل الطريق” تعتزم مواصلة النضال لإعادة حزب التقدم والإشتراكية إلى مساره الصحيح

الوزير يونس السكوري في زيارته الميدانية الثانية لإطلاق المشاورات الجهوية حول برامج التشغيل وخلق المقاولات

وقفة احتجاجية لفصيل مشجعي الكوكب المراكشي امام قصر البلدي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@