عادت موجة احتلال الرصيف بشل قوي خلال النصف الثاني من سنة 2020 وبداية 2021، وخاصة على صعيد الأحياء الشعبية، وذلك من طرف أصحاب محلات إعداد وبيع المأكولات الخفيفة والمطاعم الشعبية والمحلات التجارية وأرباب المقاهي، حيث لا يترددون في بسط الكراسي والطاولات بالرصيف العمومي أمام محلاتهم.

وكشفت يومية “بيان اليوم” أن هذا الأمر، جعل الراجلين والمارة يعانون الأمرين في السير ويضطرون إلى المرور وسط الشارع بمحاذاة السيارات وباقي وسائل النقل، ما يشكل تهديداً خطيراً لسلامتهم، ويساهم ذلك أيضا في صعوبة حركة السير والجولان، مسترسلةً أن هذا الوضع المخالف للقوانين ذات الصلة، التهم العديد من أزقة وشوارع الأحياء الشعبية، وأماكن عبور ومرور الراجلين.

أخبار ذات صلة

فيديو لشخص يقوم بسرقة غطاء معدني يثير الاستهجان بمدينة القنيطرة

سلا… فتح بحث قضائي لتحديد ملابسات وفاة فتاة بعد استهلاك مخدرات

حركة “معا” تقدم مقترحاتها لإنصاف مغاربة العالم في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@