SNRT تؤكد على تعبئتها الشاملة لمختلف مكوناتها في مواجهة تداعيات وباء كورونا

SNRT تؤكد على تعبئتها الشاملة لمختلف مكوناتها في مواجهة تداعيات وباء كورونا

حرصت إدارة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، منذ بداية تداعيات وباء كورونا في بلادنا، على تطبيق جميع الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها السلطات المختصة وذلك بتنسيق مع ممثلي النقابات من مندوبي الأجراء وممثلي المكاتب النقابية ولجنة السلامة الصحية.
وقد وضعت الادارة، بهذا الخصوص، بروتوكالا خاصا بالعاملين بمختلف المصالح المركزية والجهوية مرتكزا على التعبئة الشاملة والتفاعل المستمر معهم، كما سارعت الى توفير كل مستلزمات الوقاية من كمامات ومحلول كحولي معقم وغيرها من الأدوات الضرورية.
وحرصت ادارة الشركة على إعمال المقاربة التشاركية مع الشركاء الاجتماعيين في تدبير هذه المرحلة الحساسة، وذلك بتوفير مستلزمات الوقاية والحفاظ على صحة العاملين والصحفيين بالمؤسسة، مع اتخاذ الإجراءات الضرورية في إطار التواصل مع كل المدراء والمسؤولين بالشركة. وتم اعتماد التقليص من عدد العاملين والعمل عن بُعد وعملية التفويج ومنح تسهيلات للعاملين المصابين بأمراض مزمنة حماية للجميع.
وقد تم ذلك بالتشاور المستمر مع ممثلي النقابات بالشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة (مندوبي الأُجراء، التنسيقيات والمكاتب النقابية).

كما ظلت الادارة منفتحة، وستبقى كذلك، لتلقي جميع الافكار والاقتراحات من جميع الشركاء الاجتماعيين وذلك من اجل دعم كل المجهودات التي يتم القيام بها، وسيستمر العمل بها، كواجب والتزام اتجاه مختلف فئات العاملين واتجاه الوطن.

وغني عن البيان أن الشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة لم تشكل يوما بؤرة وبائية لأن الوضع، بالمقارنة مع الإحصاءات الصحية اليومية في المغرب، لا يعدو كونه حالات محدودة ولا يدعو الى بث دواعي القلق الجماعي لكون إدارة الشركة تعمل على تتبعها بعناية. ذلك أنه من بين 2041 اختبار، لم يتم تسجيل إلا 20 حالة إيجابية فقط.

كما وجب التذكير بأن الفرق الصحفية والتقنية تبذل منذ بداية الجائحة جهودا جبارة من اجل تجسيد مهام المرفق العمومي وتقديم خدمة عمومية تضمن إخبار المواطنين بتطورات الوضع الوبائي وتحسيسهم بمخاطر الوباء وبطرق مواجهته ومنع انتشاره في بلادنا. وبالمقابل تواصل الشركة الوطنية القيام بكل الاجراءات الضرورية، المعمول بها، من اجل حماية كافة العاملين مركزيا وجهويا.

وفي هذا الإطار، تدعو الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة كافة الشركاء الاجتماعيين الى مواصلة انخراطهم المحمود لمواجهة هذا التحدي الجماعي، كما تؤكد على ضرورة التحقق من مصداقية بعض الأخبار الرائجة غير الدقيقة والاعتماد على مصادر القنوات الرسمية، التي تحكمها قوانين وإجراءات ومساطر تضمن مصداقيتها، وذلك من اجل تقديم صورة حقيقية عن الحالة الوبائية في المؤسسة التي تظل أرقامها عادية.

وتجدون رفقته وثيقة تقدم نبذة عن الإجراءات الوقائية التي تبنتها إدارة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة في ظل هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة.

تدابير مواجهة فيروس كوفيد-19 بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة

في إطار مواجهة فيروس كوفيد-19، ومن أجل ضمان استمرار الخدمة العمومية في ظروف سليمة، تبنت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة مجموعة من الإجراءات لمواجهة تفشي الفيروس بمقراتها.

  1. على إثر تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا بالمغرب، بادرت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة إلى القيام بما يلي:
    • استعمال الشاشات الرقمية التفاعلية لنشر الإجراءات الصحية التي ينبغي اتباعها؛
    • تعيين لجنة داخلية تضمن طبيب الشغل، مهمتها تحسيس العاملات والعاملين بمخاطر وأعراض الفيروس وتعبئتهم بإجراءات الوقاية والسلامة التي يجب اتباعها؛
    • تعقيم مقرات العمل وأسطول السيارات وتوفير المادة المعقمة؛
    • اعتماد إجراء “تقسيم المناطق” قصد الحد من تنقلات العاملين داخل الشركة الوطنية، وبالتالي التقليل من الاتصالات بينهم.
  2. على إثر تعميم رئيس الحكومة للمنشور المتعلق بالتدابير الاحترازية في المرافق العمومية، اتخذت الشركة الوطنية القرارات التالية:
    • تفضيل العمل عن بعد قدر الإمكان، مع الحرص على ضمان استمرار الوظائف الضرورية لاشتغال المؤسسة؛
    • تنظيم العمل بالتناوب حسب الوظائف دون المس باستمرارية العمل العادي للمصالح؛
    • تنظيم الاجتماعات عن بعد؛
    • تعزيز إجراءات الوقاية والسلامة في كل مديرية من أجل تأمين استمرار العمل في ظروف آمنة؛
    • تمكين العاملين العائدين من مهام بالخارج من رخص غياب لمدة 14 يوما؛
    • تمكين النساء الحوامل والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة من تسهيلات تأخذ بعين الاعتبار وضعياتهم الصحية، وذلك بعد التشاور مع رؤسائهم؛
    • إلغاء التنقلات إلى الخارج والحد قدر الإمكان من التنقل داخل المملكة قد الإمكان؛
    • مطالبة زوار مقرات الشركة الوطنية بالتزام التدابير الصحية وتسجيل بياناتهم الشخصية.
  3. حرصا منها على مكافحة تفشي فيروس كورونا داخل المؤسسة، قررت الشركة الوطنية تعويض وجبات الفطور والسحور بتعويضات مالية للعاملين الذين يشتغلون في شهر رمضان المعزم.
  4. تنفيذا لمقتضيات المنشور رقم 2020/4 لوزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة المتعلق بتدبير المرحلة الجديدة لرفع الحجر الصحي التدريجي، بادرت الشركة الوطنية إلى:
    • تنظيم حملة مكثفة للكشف عن فيروس كورونا لفائدة العاملات والعاملين بالمؤسسة على مستوى المقر المركزي بالرباط (7 أيام) أو المصالح الخارجية بالدار البيضاء (يومان) بمعدل 200 كشف يوميا بالنسبة لكل مدينة. وتجدر الإشارة إلى عدم تسجيل أي حالة إيجابية.
    • تنظيم حملة للكشف عن الفيروس لفائدة العاملين في مجموع المحطات الإذاعية والتلفزية بالعيون؛
    • اقتناء كاميرات حرارية ما تحت الحمراء؛
    • إعداد دليل عملي لرفع الحجر الصحي يتضمن سلسلة من الإجراءات التي ينبغي تبنيها من طرف إدارة الشركة الوطنية والعاملين بها. ويضم الدليل العناصر الأساسية التالية:
     تعزيز البروتوكول الصحي (التعقيم الدوري للمقرات، تهوية المكاتب، تعقيم أسطول السيارات، تزويد العاملين بالكمامات، الخ).
     قياس حرارة العاملين والزوار قبل ولوج مقرات المؤسسة؛
     استمرار اعتماد المرونة في إجراءات العمل؛
     الاستمرار في إعداد وبث بلاغات التحسيس المتعلقة بمرحلة ما بعد الحجر الصحي؛
     التقليل من تبادل الوثائق الورقية والدعوة إلى استعمال التكنولوجيات الجديدة لضمان التواصل الإداري. تجدر الإشارة هنا إلى أن مديرية الموارد البشرية أحدثت منصة رقمية للخدمة الذاتية تتيح للعاملين أن يتقدموا عن بعد بطلبات الحصول على وثائق إدارية والاطلاع على وضعياتهم الإدارية؛
     استئناف الأنشطة المتعلقة بتنظيم الامتحانات المهنية والتوظيف والدورات التكوينية ومقابلات الانتقاء ذات الصلة بمناصب المسؤولية، وذلك بشكل تدريجي تبعا لتطور الحالة الوبائية؛
     حث العاملين على تحميل تطبيق “وقايتنا”.
  5. على إثر استئناف عدة أنشطة حيوية للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، تم تسجيل حالات إصابة بفيروس كوفيد-19 بين صفوف العاملين بالمؤسسة. على إثر ذلك، تم اتخاذ مجموعة التدابير التالية:
    • القيام بالكشف عن فيروس كورونا لفائدة العاملين الذين كان لهم اتصال بالأشخاص المصابين؛
    • الكشف عن فيروس كورونا فيروس بالنسبة للعاملين العائدين من العطلة قبل استئناف عملهم؛
    • إجراء لقاءات مع مسؤولي المختبرات بالرباط والدار البيضاء قصد تحديد شروط اتفاقية متعلقة بتأمين اختبارات الكشف عن فيروس كورونا لفائدة العاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة.
  6. إحصاءات متعلقة بالكشف عن كورونا فيروس التي استفاد منها العاملون بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة:

    ملحوظة: * الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا في فترة عطلتهم وأجروا الاختبار بوسائلهم الخاصة: 3 أشخاص

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *