بلغ حجم الديون العامة المترتبة على مدينة الدار البيضاء ، بسبب إحجامها عن أداء المستحقات الناجمة عن الترقية الداخلية لموظفي الجماعات، 5 مليارات و800 مليون سنتيم؛ وهو ما تسبب في ضياع حقوق مئات الموظفين منذ نهاية سنة 2017 إلى الآن.ولذا يعتزم عدد من الموظفين التابعين لجماعة الدار البيضاء مقاضاة عمدة مجلس مدينة العاصمة الاقتصادية.

الأحداث المغربية

أخبار ذات صلة

الغارديان: هيمنة فيسبوك لن تدوم إلى الأبد

“English Time” برنامج جديد لتعلم اللغة الانجليزية على أمواج الإذاعة الوطنية

“مدرسة الأمل” وثائقي عن المدرسة وحياة الرحل في الأطلس الكبير

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@