ولاية أمن مراكش تشن الحرب على الجريمة تزامنا مع شهر رمضان

ولاية أمن مراكش تشن الحرب على الجريمة تزامنا مع شهر رمضان

وضعت ولاية أمن مراكش خطة أمنية، ركزت خلالها على عاملي الاستباقية والمباغتة من أجل تضييق الخناق على تجار المخدرات والمؤثرات العقلية الذين يستغلون شهر رمضان الفضيل من أجل نفث سمومهم بين صفوف الشباب وازدهار تجارتهم غير المشروعة.
ووفق مصادر “المغربي اليوم”، فقد مكنت المقاربة المتبعة في هذا الشأن من إنجاز عمليات نوعية، خلال شهر أبريل المنصرم، تجسدت في حجز حوالي 40 كيلوغراما من مخدر الشيرا وأزيد من 600 قرصا مهلوسا بالإضافة إلى حوالي 50 غراما من المخدرات الصلبة حيث تم وضع حد لنشاط حوالي 157 مشتبهاً به تم ضبطهم على خلفية الأبحاث والتحريات المنجزة.
وحسب المصادر ذاتها سيستمر العمل وفق نفس الاستراتيجية في الزمان والمكان، في مكافحة الجريمة بشكل عام، وجرائم المخدرات بشكل خاص.

مراكش: محمد الأصفر

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *