يُرتقب أن يشهد عالم اللياقة البدنية والرياضة في المغرب لحظة تاريخية بولادة عملاق رياضي جديد يحمل إسم Nation Sportive ، هذا العملاق متعدد العلامات التجارية مع خطة تطوير طموحة لم يشهد لها هذا القطاع مثيل من قبل.

العملاق nation sportive ملتزم ومواطن يتمتع بالخبرة والحصيلة الأكثر إيجابية منذ إنشائه، إنها لحظة تاريخية لعالم اللياقة البدنية والرياضة بالمغرب، بعد أزيد من 8 سنوات من التواجد والحضور، وبحصيلة إيجابية للغاية على جميع المستويات ومرونة مدهشة في مواجهة أزمة كوفيد-19 (إغلاق لمدة 14 شهرا) ، عادت مجموعة City Club أقوى من أي وقت مضى، اعتبارا من فاتح نونبر، ستغير اسمها ليصبح Nation Sportive ، هذا التغيير في الاسم من شأنه أن يدعم استراتيجية التطوير كفاعل مهم للرياضة واللياقة البدنية في المغرب، ويعزز مكانته كرائد بالمغرب وإفريقيا.

في الواقع، منذ عدة سنوات، أصبحت المجموعة تتماشى أكثر فأكثر مع الطموح الملكي الهادف إلى تطوير الممارسة الرياضية لجميع المواطنين المغاربة دون فوارق اجتماعية، وللاشارة فقد جاء في الرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى المشاركين في المناظرة الوطنية للرياضة بالصخيرات بتاريخ 24 أكتوبر 2008، أن :”الممارسة الرياضية أصبحت في عصرنا، حقا من الحقوق الأساسية للإنسان، وهذا ما يتطلب توسيع نطاق ممارستها، لتشمل كافة شرائح المجتمع، ذكورا وإناثا على حد سواء، وتمتد لتشمل المناطق المحرومة والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، وبذلك تشكل الرياضة رافعة قوية للتنمية البشرية وللاندماج والتلاحم الاجتماعي ومحاربة الإقصاء والحرمان والتهميش”.

هذه الرسالة كانت خارطة طريق لـ”جوناثان هاروش” من أجل تطوير جميع مكونات Nation Sportive، ويؤكد مؤسس المجموعة في ذات السياق قائلا: “بصفتنا أحد الفاعلين المرجعيين في صناعة الرياضة، نريد الاستجابة للدعوة الملكية السامية عبر تهيئة الظروف لممارسة Nation Sportive في أفضل الظروف”.
زيادة على ذلك، وعلى المدى الطويل، تمنح مبادرة Nation Sportive نفسها مهمة السماح لأكثر من 1.5 مليون شاب مغربي لولوج الممارسة الرياضية، وتستهدف هذه المبادرة الشاملة جميع الجهات الفاعلة في بلدنا لتلبية احتياجاتها.

ومن المؤكد أن مجموعة City Club، التي أصبح إسمها الآن Nation Sportive هي مجموعة متعددة العلامات التجارية ومتعددة الأنشطة، كما أنها معروفة في السوق تحت علامتها التجارية الرائدة City Club، لكن المجموعة طورت على مر السنين علامات تجارية أخرى بنفس القوة من أجل إرضاء جميع الفئات السكانية.

لقد تم تصميم علامة City Lady للزبناء الإناث بنسبة 100٪، العلامة Unique Fitness Clubs لمجموعتها الفاخرة، Moov franchise، التي تعد أول شبكة fitness studio بالمغرب و Matrix Fitness، الرائدة عالميا في المعدات الرياضية الاحترافية والخاصة بالأفراد والطبية كذلك، حيث أن مجموعة Nation Sportive هي الموزع الحصري لشركة Matrix في المغرب، السنغال وساحل العاج.

  • رؤية وطنية للرياضة
    وبالعودة إلى مهمة Nation Sport، يجب أن نعرف أولا أن الخطوة الأولى للرياضة الأولمبية رفيعة المستوى هي الرياضة الجماعية ورياضة القرب، يكرس “جوناثان هاروش” خبرته وتجربته لأكثر من 32 سنة في هذا المجال (بما في ذلك 15 سنة بالمغرب) من أجل منح طموح رياضي للبلد الذي يسكن قلبه.

بأعضائها النشطين البالغ عددهم 220،000 داخل أنديتها وقاعدة بيانات تضم 700،000 ممارسا للرياضة، تمثل مجموعة Nation Sportive أرضا خصبة للأبطال الوطنيين في المستقبل، لذلك يؤكد “جوناثان هاروش” بالقول أنه : “يمكننا أن نعتبر اليوم أن ممارسة الرياضة حق” ، إن رؤية الرئيس المدير العام للمجموعة تتمثل على وجه التحديد في تطوير جيل من الرياضيين من خلال تقديم كل ما يحتاجون إليه من المعدات والتدريب وتنوع البرامج بأفضل سعر (أقل من 100 درهم / شهر)، وفي هذا الصدد يقول “جوناثان هاروش” : “ما يدفعني كل يوم هو الابتسامة التي أراها على محيا الشباب المغربي أثناء ممارستهم للرياضة، كمغربي يعشق المغرب، أشعر بأنني مفيد لبلدي”.

بالنسبة لـ”جوناثان هاروش”، فقد حان الوقت للتواصل لإنجاز الأمور، وقال “لقد وضع لنا جلالة الملك جميعا، مبادئ توجيهية، ونحن كفاعلين بالمجالين العام والخاص مدعوون لتنفيذ هذه الاستراتيجية”.
مع الأسف فقد باءت المحاولة الأولى للتعاون بين مجموعة City Club ومدينة مكناس بالفشل، وذلك رغم الاتفاقيات المختلفة التي تم التوصل إليها، لكن هذا الموقف لم يثني الرئيس التنفيذي للمجموعة عن الاستمرار في الإيمان بنجاح مشروع رياضي وطني لبلاده، وأضاف : “ليس الأقوى ولا الأسرع من ينجح بل الذي لا يستسلم أبدًا”.

وتحديدا بتصميم وعزيمة من الرئيس المدير العام للمجموعة، تم توقيع أول شراكة بين القطاعين العام والخاص مع مدينة وجدة ومجموعة Nation Sport من أجل بث السعادة في قلوب الشباب الوجدي الذين سيتمكنون من الاستفادة من خبرة مجموعة ذات صيت كبير وبدعم من مدربين محترفين مكونين على أعلى مستوى، إنها سابقة في المغرب نأمل أن تكون الخطوة الأولى نحو توقيع شراكات أخرى مع مدن أخرى.

بناء على هذه الملاحظة، تنظم مجموعة Nation Sportive جولة وطنية لتوقيع شراكات بين القطاعين العام والخاص لتدبير البنية التحتية الرياضية العمومية، وللتذكير، فإن “المادة 7 من القانون المتعلق بعقود الشراكات بين القطاعين العام والخاص، تسمح لرئيس الجماعة بإبرام عقود بالاتفاق المتبادل لإدارة البنية التحتية الجماعاتية”، والواقع أن المادة تنص على أنه يمكن إبرام شراكة بين القطاعين العام والخاص عن طريق إجراء تفاوضي في بعض الحالات المحددة للغاية، وأيضا أن الإجراء المتفاوض عليه قد لا يكون موضوع دعاية مسبقة و / أو قواعد طلبات المنافسة، ويوضح “جوناثان هاروش أن : “هذا ليس بأي حال من الأحوال عقد بيع، ويقع على عاتق الفاعل الخاص، وفي هذه الحالة على المجموعة Nation Sport الالتزام بالنتيجة”.

  • تنفيذ خطة تنمية ضخمة
    كل هذا الوضع لم ينسي “جوناثان هاروش” هدفه الأساسي المتمثل في الاستثمار لبلده ولفائدة شبابه، وللقيام بذلك، فرغم كل الصعاب والأزمة، وضعت المجموعة للتو اللمسات الأخيرة على خطة التطوير 2022/2025، أطلقت مجموعة Nation Sportive استشارة ودعوة لتقديم طلبات الترشيح من أجل فتح 150 ناديا للامتياز خلال السنتين المقبلتين بأكثر من 60 مدينة وبإجمالي 72 نشاطا، الهدف النهائي هو جذب 1.5 مليون شاب لممارسة الرياضة، كما تنص خطة التطوير المذكورة عن قرب افتتاح مدينة أنفا الرياضية و3 نوادي لياقة بدنية فريدة من نوعها بكل من الدار البيضاء والرباط، وتؤكد نقطة التحول هذه في تاريخ المجموعة من جديد التزام المجموعة بالاقتصاد المغربي حيث سيتم توفير أكثر من 3000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة في أقل من 3 سنوات.

*إنشاء معهد للتكوين في المهن الرياضية
تنشئ المجموعة كذلك معهد التكوين في المهن الرياضية من أجل تكوين جميع الفرق الرياضية التي تحتاجها وستحتاجها البلاد، كما سيشمل كذلك تكوينات متعلقة بصناعة الرياضة، ويجب أن نتذكر أن الرياضة تفتقر لدورات تكوينية رغم أن ـ”بروفايلات” الموجودة حاليا هي للغالبية العظمى من الشغوفين والذين يتعلمون بشكل ذاتي.

*إنشاء صندوق استثماري للرياضة
تخطط المجموعة من خلال الرئيس المدير العام، لإنشاء صندوق استثماري للرياضة، ويؤكد “جوناثان هاروش” في هذا السياق بالقول أن : “صندوق الاستثمار سيكون له تأثير إيجابي لأنه سيجلب الجدية اللازمة لتنظيم قطاع في مرحلة تحول”، وزيادة على ذلك، أعرب الشركاء الوطنيون والدوليون بالفعل عن رغبتهم في أن يكونوا جزءا من هذا المشروع الذي سيشكل بكل تأكيد تميزا للمشهد الرياضي في البلاد.

*عرض لتعزيز الرياضة في الشركات
ومن ناحية أخرى، تعتزم مجموعة Nation Sportive تعزيز ممارسة الرياضة في الشركات، فوفقا لدراسة نشرتها منظمة الصحة العالمية فإن “95٪ من رؤساء الشركات مقتنعون بالتأثير الإيجابي للرياضة على موظفيهم”، رقم يوضح أهمية الممارسة الرياضية للموظفين وتأثيرها على أدائهم، وليس “جوناثان هاروش” هو من سيؤكد سيقول عكس شعاره “العقل السليم في الجسم السليم”، تقدم المجموعة عروضا تتكيف مع احتياجات كل شركة، سواء من حيث التسعير أو الأنشطة المقترحة.

*نقطة تحول جديدة انطلاقا من فاتح نونبر 2022
لم يتم اختيار التوقيت عشوائيا، ستحدث تغييرات كبيرة داخل المجموعة اعتبارا من فاتح نونبر، وسيؤدي تنفيذ الاستراتيجية الجديدة للمجموعة للفترة 2022/2025 إلى العديد من التغييرات من حيث التسعيرة، التكوين، والإدارة والبرمجة، وما إلى ذلك، ولتقديم الشكر لزبنائها الأوفياء اختار City Club أن تقدم لهم هدية في 31 أكتوبر بمناسبة عيد “الهالوين” قبل أن تسلك منعرجها الجديد في الفاتح من شهر نونبر.

أخبار ذات صلة

المنتخب الوطني المغربي لكرة السلة 3×3 لأقل من 17 سنة ذكورا وإناثا يتأهلان لبطولة العالم 2023

الدورة السابعة من بطولة القسم الممتاز لكرة السلة: ديربي ساخن بين الوداد والرجاء

رمزي بوخيام يتأهل إلى أكبر البطولات العالمية برسم سنة 2023

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@