في إطار فعاليات المهرجان الدولي العربي الافريقي للفيلم الوثائقي الذي تحتضنه مدينة زاكورة ما بين 28 نونبر و 2 دجنبر، وسعيا منها لنشر ثقافة الصورة والابداع في صفوف الشباب، نظمت جمعية الفيلم الوثائقي بزاكورة ورشتين تكوينيتين بثانوية سيدي أحمد بناصر التأهيلية بمدينة زاكورة، لفائدة متعلمات ومتعلمي المؤسسة، وبحضور عدد من ضيوف المهرجان ونجوم السينما.

وقد أطر الورشة الأولى الخاصة بالسيناريو السينمائي، السيناريست سارة شكري التي قدمت عرضا حول كيفية كتابة سيناريو فيلم سينمائي مبرزة عددا من الخطوات التي يجب قطعها من أجل اعداد سيناريو متكامل باعتباره احد اهم مراحل انجاز الفيلم السينمائي.

أما الورشة الثانية الخاصة بالماكياج والمؤثرات المرئية، فقد أطرها محمد خزار أمين، الذي أبدع في تسليط الضوء على هذه التقنية التي يستعين بها صناع الفيلم، من أجل خلق نوعا من التأثير على أحداث الفيلم.

وقد لقيت هاتين الورشتين التي انخرط في تأطيرها بعض الفنانين الذين حضروا تفاعلا كبيرا من طرف الحاضرين الذين عبروا عن رغبتهم في متابعة التكوين في مجال الصورة.

أخبار ذات صلة

انطلاق فعاليات الدورة الـ12 من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية بمشاركة المغرب

وفاة الفنان محمد الغاوي.. الموسيقى المغربية في حداد

مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط ينتقي أفضل المشاريع السينمائية لمبدعين شباب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@