هكذا تسلم الزفزافي أموالا من حركة انفصالية بالخارج وهذه علاقة المهداوي بالأمر

هكذا تسلم الزفزافي أموالا من حركة انفصالية بالخارج وهذه علاقة المهداوي بالأمر

كشفت بعض الوثائق بملف ناصر الزفزافي المتهم على خلفية أحداث الريف، عن توصل هذا الأخير بمبالغ مالية كبيرة من شخص يدعى إبراهيم البوعزاتي وهو الشخص نفسه الذي هاتف حميد المهداوي بخصوص إدخال السلاح للمغرب.

وووفقا للوثائق فإن الزفزافي كان يتلقى أموال طائلة من أشخاص معروفين بنزعتهم الانفصالية والمعادية للمغرب كـ”حركة 18 شتنبر”، ومن بينهم فريد أولاد الحسن وعبد الصادق بوجيبار المقيمان بهولندا، وعز الدين أولاد خال علي المقيم ببلجيكا، بالإضافة لخالد شموكري وبلال عزوز، وهو الأمر الموثق عبر مكالمات هاتفية.

وأكدت الوثائق ذاتها أن “الزفزافي تلقى مبالغ مالية طيلة أيام الحراك من أشخاص من أوروبا بطرق غير مباشرة تفاديا للمتابعة القضائية، بهدف تأجيج الاحتجاجات وتهديد الأمن الداخلي للبلاد”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *