نقل بوتفليقة في وضعية حرجة للغاية لمستشفى فرنسي وسط تكتم شديد

نقل بوتفليقة في وضعية حرجة للغاية لمستشفى فرنسي وسط تكتم شديد

كشف الصحافي الإسرائيلي إيدي كوهين، أنه تم قبل ساعات نقل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بطائرة إخلاء جوي لمستشفى في فرنسا عقب تدهور حاد بصحته وسط تكتيم إعلامي.
ودون “كوهين” في تغريدة له عبر حسابه بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه:”خبر عاجل: الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقه تم نقله قبل بضع ساعات بطائرة إخلاء جوي إلى مستشفى غرونوبل الفرنسي وسط تكتيم شديد”.
وتابع موضحا:”صحته في تدهور وسط تعتيم ونفي وهذا أمر متوقع. الحكام العرب لا يمرضون ولا يموتون، نتمنى الشفاء العاجل للرئيس بوتفليقة.”
ويعاني بوتفليقة من مشاكل صحية عديدة أقعدته عن الحركة منذ 6 سنوات، ويسير في الوقت الحالي على كرسي متحرك، لكنه ترشح برغم ذلك لولاية رئاسية رابعة في الانتخابات التي جرت في أبريل 2014.
يشار إلى أن بوتفليقة الذي ينوي الترشح لولاية رئاسية خامسة كي يكمل ربع قرن في الحكم، أقعده المرض عن ممارسة مهامه منذ 6 سنوات، وكانت آخر مرة خاطب فيها شعبه مباشرة كانت قبل 6 سنوات عام 2012.
وتنوب صورة الرئيس الجزائري عنه في حفلات التكريم، الأمر الذي أثار موجة غضب كبيرة بين الجزائريين بمواقع التواصل.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *