9 يونيو 2024

موظفة ببلدية سيدي سليمان تتعنت في تنفيذ قرار توقيفها عن ممارسة مهامها

موظفة ببلدية سيدي سليمان تتعنت في تنفيذ قرار توقيفها عن ممارسة مهامها


سيدي سليمان :أحمد بنيوب

توصلتْ يوم أمس الاثنين 27 يونيو الجاري ، موظفة ببلدية سيدي سليمان بقرار توقيفها عن ممارسة مهام رئاسة مصلحة لأسباب ترتبط بارتكاب أخطاء مهنية وتواتر إخلال بالالتزامات المهنية وهوما عكستْه عريضة لـ 15 موظفا وموظفة الموجهة إلى رئيس المجلس الجماعي تعَدُّد اختلالات تسييرية وتدبيرية لرئيسة المصلحة.
وأيضا تزامن ذلك ورسالة من باشا المدينة موجهة إلى رئيس المجلس الجماعي تخص التحريض الممارَس من طرف الموظفة المذكورة  ضد السلطات الإدارية والأمنية خلال أشغال  -لجنة المراقبة  -التي تصدت لنشاط سري “بيع الأضاحي”داخل مطحنة من طرف أحد كبار النافذين سابقا بالمدينة .
الغريب أن السيدة المذكورة رغم توصُّلها بالقرار رفضت الامتثال،وتوجهت الى عمالة سيدي سليمان من أجل تقديم شكاية ،في حين لم يستقبلها أي مسؤول .
لتعود أدراجها الى المجلس البلدي حاملة بدعة جديدة /ورقة الحضور للموظفين  بالمصلحة ،وتقوم بالذهاب إلى مكاتب الشرطة الإدارية ومكتب حفظ الصحة ،رغم وجود ورقة الحضور الخاصة بكافة الموظفين والموظفات أمام استغراب واستنكار عدد من الموظفين لهاته الدرجة من محاولة فرض الذات والتعنت والضغط على الموظفين
على  صعيد آخر طالبت فعاليات بفتح تحقيق حول استفادة موظفة لسنوات طوال من وضعية “شبح” وفي ذات الآن تستفيد من أجور القطاع الخاص(معمل ) وتعويضات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي،مطالبين مفتشي الضمان الاجتماعي ومفتشي وزارة الداخلية  إلى الدخول على خط هذا الملف.وأيضا الاطلاع على ورقة أجوبة رئيسة مصلحة  في امتحان الكفاءة المهنية حيث تحوم  شبهات حول خط موظف نافذ بالبلدية هومن دبَّج وحرر الأجوبة المعلومة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *