مهاجم يطعن أمه وأخته… “داعش” تتبنى الحادث والشرطة ترديه قتيلا قرب باريس

مهاجم يطعن أمه وأخته… “داعش” تتبنى الحادث والشرطة ترديه قتيلا قرب باريس

 

قتل شخصان وجرح آخر الخميس على يدرجل يحمل سكينا في تراب بالضاحية الباريسية قبل أن ترديه قوات الأمن قتيلا بدوره، حسب الشرطة الفرنسية.

وحسب محافظ بلدية تراب فإن منفذ الاعتداء هاجم الضحايا في الشارع في حدود الساعة العاشرة صباحا بتوقيت باريس.

مؤشرات على وجود خلاف بين منفذ هجوم تراب وعائلته

تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” الخميس عبر وكالته الدعائية هذا الهجوم الذي يأتي غداة دعوة زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي مناصريه في تسجيل صوتي إلى تنفيذ المزيد من الهجمات.

وقال مصدر في الشرطة الفرنسية إن المهاجم تحصن في مبنى، دون أن يدلي بالمزيد من التفاصيل لا سيما بشأن دوافع المهاجم. فيما أكد مصدر آخر لقناة فرنسية بأن المهاجم كان مصنفا ضمن قائمة “إس” (الأشخاص الذين يمثلون خطرا محتملا على الأمن الوطني).

وتعد مدينة تراب نحو 30 ألف نسمة، وتقع قرب فرساي جنوب غرب باريس.

وكانت مصادر أمنية فرنسية قالت سابقا إن المدينة تضم عددا كبيرا من المسلمين فيما يشتبه بأن نحو 50 من سكانها غادروا فرنسا للقتال إلى جانب تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق. لكن لم يكن بوسع المصادر الأمنية حتى تأكيد أو نفي الطابع الإرهابي للهجوم.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *