29 ماي 2024

معرض “جيتكس إفريقيا 2023” ملتقى رواد التكنولوجيا العالية

معرض “جيتكس إفريقيا 2023” ملتقى رواد التكنولوجيا العالية

يندرج تحفيز الاقتصاد الرقمي بإفريقيا وتعزيز الالتزام في مجال تكنولوجيا المعلوميات والاتصال الحديثة؛ ضمن الأهداف المتوخاة من النسخة الأولى من معرض “جيتكس إفريقيا المغرب”، الذي يعد أكبر حدث يهم مجال التقنيات والمقاولات الناشئة في إفريقيا ، والمنتظر تنظيمه بالمدينة الحمراء من 31 ماي إلى غاية 02 يونيو.

ويشكل معرض جيتكس إفريقيا المغرب، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، فرصة حقيقية لأجل ترسيخ الجهود المبذولة والعمل المنجز طوال السنوات الأخيرة في مجال التحول الرقمي والابتكار التكنولوجي.

ويمثل هذا الحدث المنظم من قبل وكالة التنمية الرقمية، تحت إشراف الوزارة المغربية للانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، فضاء للقاء الرواد في التكنولوجيات التحويلية بغية تحفيز التحول الرقمي للقارة، بمشاركة أزيد من 900 عارض ومقاولة ناشئة إلى جانب بعثات منحدرة من 95 دولة.

ويمثل هذا الحدث بذلك فرصة لاجتماع أبرز المبتكرين في العالم، والمسؤولين الفاعلين في القطاعين العام والخاص، وأصحاب القرار السياسي، والمستثمرين والجامعيين، الذين سيتبادلون، خلال ثلاثة أيام، حول أكبر الاقتصادات الرقمية عالميا في المستقبل.

معرض جيتكس إفريقيا المغرب … تكريس للمنظومة الرقمية المغربية

وباعتباره الحدث الأكبر في مجال ريادة الأعمال في إفريقيا، يشكل معرض جيتكس إفريقيا المغرب مبادرة لمعرض جيتكس جلوبال في دبي، وهو أكبر معرض عالمي للتكنولوجيا والمقاولات الناشئة المصنف كأفضل معرض عالمي لقادة العالم في المجال التكنولوجي. وحظي المغرب بفرصة احتضان النسخة الأولى من هذا الحدث البارز، لتؤكد التزامه بتسريع تطوير البنيات التحتية الرقمية بالقارة السمراء.

وتعتبر هذه التظاهرة الكبيرة فرصة لفائدة الجهود المتضافرة لكافة الفاعلين في المنظومة الرقمية المغربية إضافة إلى أنها ستشكل منصة لا محيد عنها للتزود بمصادر وإرساء شراكات بين العارضين والمستثمرين والباحثين والفاعلين التقنيين من أجل التبادل حول الحلول المبتكرة والتقدم المحرز في مجال التحول الرقمي في إفريقيا باعتباره قطب ابتكار في المستقبل.

ويندرج هذا الحدث أيضا ضمن إطار جهود المملكة لتعزيز التعاون جنوب ـ جنوب في المجال الرقمي، والإسهام في إشعاع القارة الإفريقية على الصعيد الدولي، نظرا إلى أنه حدث يروم تحقيق الابتكار التكنولوجي متعدد القطاعات والتحول الرقمي بإفريقيا.

وعلاوة على ذلك، من شأن معرض جيتكس إفريقيا 2023 توطيد الإنجازات المتقدمة والمتعلقة باستراتيجية المغرب للتنمية الرقمية، وترسيخ مكانة البلاد ضمن الدول الإفريقية الثلاثة الأولى المتوفرة على أفضل البنيات التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. كما سيشكل فرصة لتسليط الضوء على مكانته باعتباره إحدى أسواق الاتصالات الأكثر تقدما على مستوى القارة.

إفريقيا … بيئة خصبة للابتكار التكنولوجي

تبقى الإمكانات التكنولوجية للقارة الإفريقية بالغة الأهمية، حيث تجسد الاهتمام الذي يعبر عنه معرض “جيتكس إفريقيا” من خلال نسخته الأولى والذي يعكس طموح التحول الرقمي لإفريقيا والمبادرات القارية على غرار “Smart Africa” “إفريقيا الذكية” لأجل خلق سوق رقمية فريدة في إفريقيا في أفق سنة 2030 بغية الرقي بالقارة في طليعة التحول الرقمي العالمي.

وتكمن مهمة “جيتكس إفريقيا” في تنظيم حدث يخدم هدف المجتمع الإفريقي لتحقيق فرص التنمية التجارية، والاستثمار والتعلم عن طريق تحقيق الاستقلالية الذاتية للجيل الجديد من المواهب المبدعة في مجال التقنية وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال.

وتواصل المنظومة المقاولاتية في إفريقيا تَصدُّر العناوين الرئيسية من خلال إنشاء سبع مقاولات ناشئة “يونيكورن” خلال السنوات الأخيرة، بينما حققت المقاولات الناشئة الإفريقية، بحسب محللي مركز “Bretter Bridges”، إجمالي أرباح بلغ 5,4 مليار دولار وأزيد من 900 معاملة برسم سنة 2022.

وبالإضافة إلى ما سبق، سيمكن الاهتمام الدولي بمعرض جيتكس إفريقيا 2023 من الإسهام في احتضان ما يفوق 400 مقاولة ناشئة في 30 دولة، من بينها المئات من المقاولات الناشئة الحائزة على تصنيف مقاولة ناشئة عالمية و 11 مقاولة ناشئة “يونيكورن” الراغبة في مشاركة إنجازاتها وولوج عالم الابتكار الإفريقي الواعد.

وعلى هامش أشغال هذه النسخة الأولى، ستتناول “القمة الرقمية لجيتكس إفريقيا” (Gitex Agrica Digital Summit) 10 مواضيع تشمل عرض 140 ساعة من المحتوى الهادف إلى تدارس المواضيع التحويلية الأبرز لأجل المضي قدما بالأجندة الرقمية لإفريقيا، والذكاء الاصطناعي التوليدي و”المدن الذكية” أو “التقنية العالية” و”التكنولوجيا المالية” في مجالات الصحة الإلكترونية، والطاقة، والابتكار والتنمية المستدامة.

وتتنوع المواضيع المحورية لهذه النسخة من منتدى الحوار والتبادل والتعاون الأكثر تأثيرا في العالم، والذي سيقام بشبابيك مغلقة، بين تحليل لأوضاع الاقتصاد الرقمي للقارة الإفريقية وتسريع لعملية تنفيذ بنية تحتية رقمية وعمومية وشاملة ومدمجة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *