نحيطكم علما السيد الوالي المحترم أن المستشفى الإقليمي بإنزكان، يعاني من نقص حاد في الأطر الطبية وشبه الطبية، حيث يفتقر إلى أطباء التخدير والانعاش وأطباء مختصين في التوليد، فضلا عن قلة المعدات الطبية، وغياب بعض الأدوية الضرورية.

إضافة إلى الاكتظاظ الكبير في مختلف أقسامه، الشيء الذي بات يشكل خطرا يهدد حياة ساكنة المدينة و النواحي ،  و يساهم بشكل مباشر في  تفريغ الفقرة الأولى من الفصل 31 من الدستور المغربي الذي ينص على ضرورة إستفادة المواطنات والمواطنين على قدم المساواة من الحق في العلاج والعناية الصحية.

وعليه فإن الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد تلتمس من جنابكم الموقر، و من خلالكم إلى كافة الجهات المعنية بالتدخل العاجل و الفوري من أجل تعبئة هذا المرفق العمومي بالموارد البشرية و اللوجستيكية اللازمة   لتيسير أسباب إستفادة ما يفوق 640 ألف نسمة من الخدمات الإستشفائية و العلاجية الضرورية. و تفادي مشاق السفر الإضطراري لمرضى إنزگان و النواحي إلى للمدن المجاورة قصد العلاج، و لاسيما الأسر الفقيرة التي لا تقوى على تغطية مصاريف السفر.

أخبار ذات صلة

مركز المسارات المهنية بجامعة ابن طفيل يعد دراسة إحصائية حول الإدماج المهني لخريجي الجامعة

الأستاذ عبد العزيز فوكني يوجه رسائل قوية لمن يهمهم الأمر تحت عنوان بارز: الحقيقة الغائبة + فيديو

توقيع اتفاقية شراكة بين المركز المغربي للتطوع والمواطنة ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@