قال أستاذ وجراح في جامعة جونز هوبكنز الأميركية، إن فيروس كورونا قد “يختفي في الغالب” بحلول أبريل.
ووفقا لـ”فوكس نيوز” الأميركية. قال مارتي مكاري، الأستاذ في كلية الطب في الجامعة وكلية بلومبيرغ للصحة العامة، إن الإصابات اليومية انخفضت بنسبة 77 في المئة منذ يناير.

وكتب مكاري يقول “هناك سبب للاعتقاد بأن البلاد تتسابق نحو مستوى منخفض للغاية من العدوى. مع إصابة المزيد من الأشخاص، ومعظمهم يعانون من أعراض خفيفة أو من دون أعراض، هناك عدد أقل من الأميركيين المصابين”.

وأضاف: “وفي المسار الحالي، أتوقع أن يختفي COVID في الغالب بحلول أبريل، مما يسمح للأميركيين باستئناف حياتهم الطبيعية”.

وقال مكاري إن التطعيمات والعدد الكبير من الأشخاص الذين أصيبوا بالفعل في الولايات المتحدة – أكثر من 28 مليونًا – يمكن أن يساهم في مناعة القطيع في الربيع”.

لكن البيت الأبيض وخبراء آخرين غير متفائلين، حيث قال البعض إن مناعة القطيع قد لا يتم الوصول إليها إلا في وقت لاحق من العام.

وتحدث مناعة القطيع عندما يصبح عدد كافٍ من الناس محصنين ضد الفيروس، مما ينهي انتشاره. وأضاف مكاري أنه “عندما يتم كسر سلسلة انتقال الفيروس في أماكن متعددة، يكون من الصعب انتشاره وهذا يشمل السلالات الجديدة”.

أخبار ذات صلة

سويسرا تصوت في استفتاء على مبادرة لحظر البرقع بشكل نهائي

غموض يلف مشاركة سكومة رفقة الوداد الرياضي

الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يخصص تعويضات جزافية لأرباب القاعات الرياضية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@