قياديون في العدل والإحسان المحظورة طالبوا بفصل النساء عن الرجال في مسيرة الريف

قياديون في العدل والإحسان المحظورة طالبوا بفصل النساء عن الرجال في مسيرة الريف

ذكرت يومية “الأحداث المغربية” في تغطيتها لمسيرة الأحد الداعمة لـ”حراك الريف” بأن قياديين في جماعة العدل والإحسان المحظورة حاولوا فرض شروطهم على باقي الهيئات المشاركة في الموعد، مطالبين بفصل النساء عن الرجال، ومنع ترديد الشعارات بأصوات نسائية؛ وهو ما تصدى له غيرهم، رافضين استفراد أعضاء “الجماعة” بالشروط التنظيمية.

وأضافت اليومية في عدد اليوم غير أن التنظيم الإسلامي نجح في تنظيم مسيرة مستقلة للنساء بنية لفت الأنظار إلى حضورها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *