تعرضت ناقلة أموال بحي السوريين طريق تطوان بمدينة طنجة، عصر اليوم الاثنين 22 نونبر 2021، لعملية سطو مثيرة على طريقة أفلام “الأكشن”، نفذها أفراد عصابة تتكون من شخصين.

وأفادت مصادر محلية، أن أفراد العصابة ترصدوا مستخدمين بناقلة أموال وهم بصدد دخول وكالة بنكية بحي السوريين، وتمكنوا من الاستيلاء على حقائب تحتوي مبالغ مالية قدرت بنحو 160 مليون سنتيم، بعد تهديد حراس الأمن الخاص ومستخدمين بالوكالة البنكية بواسطة أسلحة بيضاء.

وحسب المعطيات المتداولة، فإن الشخصين المجهولين اللذين نفذا العملية كانا يضعان أقنعة سوداء لإخفاء وجهيهما أثناء العملية، وقد تمكنا من الفرار، عبر سيارة اجرة صغيرة كانا على متنها اثناء تنفيذ العملية المثيرة والتي كانت في انتظارهم في مكان قريب من الوكالة البنكية، في اتجاه مجهول.وفور علمها بعملية السطو المسلح، طوقت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن طنجة مكان الحادث، وفتحت تحقيقا عاجلا لمعرفة ملابساته وتفاصيله وإيقاف المشتبه فيهما، وذلك تحت إشراف مباشر من النيابة العامة بالمدينة.

وينتظر في هذا السياق أن تعمل المصالح التابعة للشرطة العلمية بولاية أمن طنجة على تفريغ محتوى شريط فيديو التقطته الكاميرات الخاصة المثبتة داخل ومحيط الوكالة البنكية والاستعانة به لإيقاف الجناة.

أخبار ذات صلة

طلبة كلية بن مسيك يحتجون على الشروط المجحفة لاجتياز مبارة التعليم

طلبة جامعة القاضي عياض يخرجون للاحتجاج ضد قرار بنموسى

صحيفة “Globes” : المغرب يقتني أنظمة إسرائيلية مضادة ل”الدرون” لحماية أجوائه

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@