على غرار واقعة الفتاة بسنت خالد شلبي، فتاة كفر الزيات بالغربية، التي انتحرت بتناول حبة الغلال السامة عقب نشر وتداول صور فاضحة ومشينة لها على مواقع التواصل الاجتماعي، شهدت نفس المحافظة ضحية جديدة وبتفاصيل مختلفة.

فقد فوجئ أهالي قرية المعتمدية التابعة لمدينة المحلة بالغربية بزوجة شابة تلقي بنفسها من شرفة منزلها، وتصاب بكسور متفرقة، حيث سارعوا بنقلها إلى المستشفى في حالة خطرة.

وكشفت تحقيقات أجهزة الأمن المصرية أن خلافات كبيرة نشبت بين الزوج، ويدعى هيثم (36 عاما)، وزوجته وتدعى ميادة، أدت إلى محاولة الزوج إجبارها على التوقيع على إيصالات أمانة بالإكراه، مقابل التنازل عن قائمة منقولاتها بالكامل وحقوقها الشرعية في حالة رغبته في طلاقها.

وتبين أن الزوج استغل ثقة زوجته، وقام بتصويرها خلال لحظات العلاقة الحميمة بينهما، كما قام بتصويرها عارية وفي أوضاع فاضحة، وهدد بنشر تلك الصور على مواقع التواصل ما لم تقم بالتوقيع والتنازل عن حقوقها الشرعية ومنقولاتها.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الغربية، من إلقاء القبض على الزوج والذي اعترف بارتكابه الواقعة وتصوير زوجته في أوضاع جنسية وفاضحة، وتصوير فيديوهات لها وهي تبكي على سرير منزل الزوجية لإجبارها على التنازل عن حقوقها.

وكانت قرية كفر يعقوب التابعة لمدينة كفر الزيات بمحافظة الغربية قد شهدت قبل أيام واقعة هزت الرأي العام المصري حيث انتحرت فتاة تبلغ من العمر 16 عاما إثر خضوعها لابتزاز جنسي بصور فاضحة ومفبركة قام شابان بتلفيقهما لها لإجبارها على ممارسة الرذيلة معهما.

وقرر قاضي المعارضات بمحكمة كفر الزيات إخلاء سبيل 11 متهما بكفالة على ذمة التحقيقات في القضية، فيما قررت محكمة جنايات طنطا تحديد جلسة 5 فبراير القادم لبدء محاكمة المتهمين الخمسة الآخرين في القضية.

أخبار ذات صلة

استمرار غياب منيب عن البرلمان بسبب رفضها لجواز التلقيح

الملك يهنئ العاهل الإسباني بمناسبة عيد ميلاده

الشرطة المغربية تحرر محاضر مخالفات لوزراء وشخصيات نافذة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@