أيوب هيبة الله: صحافي متدرب

قال المكتب التنفيذي للشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة و الحق في الحياة أن مستشفى ابن سينا بمدينة الرباط يعيش أزمة كارثية خانقة بسبب عجز و انهيار أقسام العناية المركزة تحت الضغط و قلة الأسرة المجهزة بأجهزة التنفس الاصطناعي و ضعف ضغط مادة الاوكسجين.

و أضح رئيس الشبكة على لطفي في البلاغ الصادر عن المكتب التنفيذي إن الحالات الخطيرة تستدعي وضعيتهم الصحية العناية و الرعاية ، حيث ارتفعت نسبة الوفيات لعدة عوامل منها الحالة المتدهورة لصحة المريض و النقص الحاد لأجهزة التنفس الاصطناعي و كذلك مادة الأوكسيجين ، و أضاف أن المستشفى يعيش حالة من الانهيار بسبب التدبير السيئ خاصة بعد إصابة بعض العاملين و كذلك بعض القرارات التي خلقت نوعا من تكديس المرضى بالمستعجلات و عدم احترام والهياكل التنظيمية ،و أشارت الشبكة لمحموعة من المتطلبات لدى وزارة الصحة ، و منها احترام صحة المواطنين و تحسين الرعاية الصحية للمرضى و الحد من نسبة الوفيات ، و إنشاء وحدة خاصة فائقة و مجهزة بأجهزة التنفس لمرضى الفيروس المستجد ، و جناح آخر مخصص للمصابين الخطيرة ، و تطالب الوزارة المكلفة بالاقتصاد باقتناء الآلات المهمة للفيروس ، و توفير الأسرة الكافية لاحتواء الفيروس الفتاك .

و جدير بالذكر أن مستشفى ابن سينا يستقطب إصابات و وفيات وفيرة جراء الفيروس ، مما أثار غضب الشبكة المكلفة بتغطية الفيروس .

أخبار ذات صلة

المرأة الحديدية تستقيل من حزب أخنوش

مليون جرعة أسترازينيكا تصل المغرب يوم غد الخميس

المغرب يعلن استعداده لتطوير شراكته مع دول الخليج

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@