شركة خاصة للنقل تزيد متاعب المكناسيين… إهانات يومية وترهيب للزبناء وتسييد لقانون الحكرة

شركة خاصة للنقل تزيد متاعب المكناسيين… إهانات يومية وترهيب للزبناء وتسييد لقانون الحكرة

لا حديث وسط ساكنة مكناس اليوم سوى عن معاناتهم اليومية والمتكررة مع شركة خاصة متخصصة في النقل والتي تزاول نشاطها داخل العاصمة الإسماعيلية منذ أكثر من 10 سنوات .
ووفقا لشهود عيان فإن هذه الشركة تستقوي على زبنائها وتمرغ كرامتهم في التراب يوميا ومنهم النساء بل وتوظف عمالا من ذوي السوابق والمجرمين لإهانة الزبناء وترهيبهم.
وأضاف الشهود أنفسهم في حديث مع “المغربي اليوم”، أن تعنت موظفي هذه الشركة الخاصة لا يوازيه حتى جودة الخدمات المقدمات فجل الأسطول مهترئ ولا يصلح أن ينقل الحيوانات فما بالك بالبشر.
وأكد الشهود كذلك أن ما يحدث يوميا داخل أسطول هذه الشركة الخاصة من تجاوزات يستدعي فتح تحقيق عاجل في هدر الكرامة الإنسانية الممنهج والذي لم يستثن لا النساء ولا الرجال.
وأشار الشهود إلى أن مالك هذه الشركة يحن إلى عهد إدريس البصري ويهدد كل من حاول تقديم شكاية ضده أو ضد شركته بكونه محميا  من طرف جهات نافذة رغم أن هذا الكلام قد ولى إلى غير رجعة في مغرب اليوم.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *