سجن الأمينة العامة لحزب العمال لويزة بالجزائر

سجن الأمينة العامة لحزب العمال لويزة بالجزائر

أفاد مسؤول في حزب العمال الجزائري أن الأمينة العامة للحزب لويزة حنون وضعت في الحبس المؤقت الخميس بعد استدعائها للاستماع إلى أقوالها من قبل القضاء العسكري، في إطار قضية سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس السابق والمسؤولين السابقين في الاستخبارات الموجودين قيد الحبس المؤقت كل من الجنرالين توفيق وطرطاق.
وصرح النائب رمضان يوسف تعزيبت عضو المكتب السياسي لحزب العمال “لقد تم استدعاؤها كشاهدة (…) ثم وضعوها في الحبس المؤقت”، لكنه قال إنه لا يعرف التهم التي وجهت إليها، مضيفا أن حنون هي “أول مسؤول سياسي يتعرض لمثل هذا التصرف غير المعقول”.
وكان التلفزيون الجزائري الحكومي عرض في نشرة الساعة الواحدة (12:00 تغ) صور لويزة حنون التي ترشحت ثلاث مرات للرئاسة، وهي تصل بمفردها إلى محكمة البليدة العسكرية على بعد 40 كلم جنوب العاصمة، بعد استدعائها من طرف قاضي التحقيق العسكري لسماعها بخصوص الوقائع في إطار مواصلة التحقيق المفتتح ضد كل من عثمان طرطاق ومحمد مدين (توفيق) وسعيد بوتفليقة.

أ ف ب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *