حزب العدالة والتنمية يؤكد اعتزام الحكومة إطلاق تقييم شامل للمنظومة القانونية لحماية الطفولة

حزب العدالة والتنمية يؤكد اعتزام الحكومة إطلاق تقييم شامل للمنظومة القانونية لحماية  الطفولة

نادية عطاري: صحافية متدربة

عقد لقاء استثنائي للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية مساء يوم الاثنين 10 صفر 1442 الموافق 28شتنبر2020، تحت رئاسة الأخ الأمين العام الدكتور سعد الدين العثماني، بطريقة نصف حضورية، خصص أساسا لتدارس مستجدات القضية الوطنية ومتابعة بعض القضايا الجارية .
و جاء في بلاغ للأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية توصل المغربي اليوم بنسخة منه
″افتتح اللقاء بكلمة للأخ الأمين العام، أكد فيها على أولوية القضية الوطنية في اهتمامات حزب العدالة والتنمية، وعرض عددا من المستجدات المرتبطة بهذا الملف، كما استعرض عددا من التدابير الواردة في المذكرة الحكومية الجوابية على عريضة المتعلقة بحماية مرضى السرطان والتكفل بهم، ومعطيات حول اعتزام الحكومة إطلاق تقييم شامل للمنظومة القانونية لحماية الطفولة، مبرزا عددا من التدابير الهامة التي تعتزم الحكومة تضمينها في مشروع قانون المالية للسنة المالية المقبلة وخاصة فيما يتعلق بالقطاعات الاجتماعية الحيوية مثل قطاعي الصحة والتعليم‟.
وجدد الأخ الأمين العام في بلاغ على تنويهه بدينامية الحملة الوطنية التي أطلقها الحزب لدعم جهود مكافحة جائحة كوفيد 19 والتي تتواصل فعالياتها بنجاح، وتلقى تجاوبا واسعا من المواطنات والمواطنين.
و من بين ما جاء في البلاغ كذلك ″ استمعت الأمانة العامة لتقرير حول تطورات القضية الوطنية تقدم به رئيس لجنة الصحراء المغربية الأخ مصطفي الخلفي، أبرز فيه المكاسب التي تعززت لفائدة القضية، سواء من حيث توسع الدعم والمساندة للموقف المغربي ولمبادرة الحكم الذاتي، أو من حيث تفاقم أزمة الطرح الانفصالي وعودته لسياسة الاستفزاز. .
و تابع البلاغ الأمانة العامة ″ استمعت إلى تقرير حول مستجدات المشاورات الانتخابية تقدم به النائب الأول للأمين العام الأخ سليمان العمراني، الذي توقف عند بعض المقترحات المقدمة حول القاسم الانتخابي ونمط الاقتراع واللائحة الوطنية. ثم لتقرير آخر قدمه المدير العام الأخ عبد الحق العربي حول سير الحملة الوطنية للتوعية بالوقاية من جائحة كورونا ‟. ‟
وختم بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية ″بعد نقاش معمق في مختلف القضايا المذكورة تم التأكيد أولا
بكل ما يتعلق بمستجدات قضية وحدتنا الترابية و ثانيا بما يتعلق بالمشاورات الانتخابية و ثالثا بما يتعلق بجهود محاربة السلطان و محاربة العنف ضد الأطفال

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *