جهة بإيطاليا تواصل عداءها للوحدة الترابية للمملكة وتتحدى مشاعر المغاربة

جهة بإيطاليا تواصل عداءها للوحدة الترابية للمملكة وتتحدى مشاعر المغاربة

إيطاليا: حمزة ابن الخطاب

تنظم جهة إيميليا رومانيا بإحدى قاعات مجلس الشيوخ بالعاصمة روما ما أسمته لقاء تحسيسيا بـ”قضية الشعب الصحراوي” وذلك بتعاون بما يسمى “اللجنة البرلمانية للتضامن مع الشعب الصحرواي” و”كنفدرالية رؤساء مجالس الجهات الإيطالية ذات الإستقلال الذاتي”.

وحسب إعلان اللقاء فإن جهة إيميليا رومانيا ممثلة في رئيسة مجلسها التشريعي سيمونيتا سالييرا في إطار تنسيقها مع “قيادة البوليساريو” قررت تنظيم هذا اللقاء “التحسيسي” وسط السياسيين الإيطاليين الذي سينتهي برفع تقرير للحكومة الإيطالية بصفتها عضوا في مجلس الأمن خلال السنة الجارية لتبني “طرح البوليساريو” لمشكل الصحراء.

وحسب ذات المصدر فإن اللقاء سيشهد حضور الرئيس الموزمبيقي السابق واكيم كيسانو وسفراء كل من نيجيريا وجنوب إفريقيا وتيمور الشرقية وإكوادور إضافة إلى “سيمونيتا سالييرا” رئيسة مجلس جهة إيميليا رومانيا و”فرانكو ياكوب” رئيس كنفدرالية رؤساء مجالس الجهات ذات الإستقلال الذاتي، وكذلك “ستيفانو فاكاري” عضو مجلس الشيوخ.

للإشارة فإن السياسيين الإيطاليين الثلاثة الذين يقفون وراء تنظيم هذا اللقاء ينتمون للحزب الديمقراطي.

هذا ويأتي هذا اللقاء ليؤكد مواصلة جهة “إيميليا رومانيا” في معاداة مصالح المغرب الترابية، واستمرارها في تبني “طرح البوليساريو” لمشكل الصحراء والدفاع عنه بجميع الوسائل.

 

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *