تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن الدار البيضاء، مساء اليوم الثلاثاء 9 فبراير الجاري، من توقيف ثلاثة أشخاص كانوا قد ظهروا في شريط فيديو منشور على تطبيقات التراسل الفوري، يتضمن محتوى عنيف يمس بالشعور بالأمن ويهدد سلامة الأشخاص والممتلكات.

وكانت مصالح الأمن الوطني بالدار البيضاء قد تفاعلت بجدية وسرعة كبيرة مع الشريط المنشور، الذي يظهر فيه عدة أشخاص مدججين بأسلحة بيضاء ومرفوقين بكلب من فصيلة شرسة، وهم يتظاهرون بتعريض شخص لاعتداء بالسلاح الأبيض قبل أن يوثقوا لعملية إلقائه في بالوعة للصرف الصحي.

وقد أظهرت الأبحاث والتحريات المنجزة أن الأمر يتعلق بأفعال إجرامية وهمية، وأن المشتبه فيهم كانوا بصدد توثيق هذا المحتوى الزائف في شكل شريط سينمائي قصير لعرضه على موقع يوتيوب مقابل عائدات مالية على المشاهدات المسجلة.

وقد تم الاحتفاظ بثلاثة من المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا توقيف باقي المساهمين والمشاركين المتورطين في تصوير هذه الجرائم الوهمية التي تمس بالشعور بأمن المواطنين.

أخبار ذات صلة

إشهار السلاح في وجه أخطر مجرم بمراكش

سفارة إسبانيا بالمغرب تكشف تفاصيل عن رحلة بحرية جديدة

هذا سبب الاكتظاظ أمام مراكز التلقيح بالحي الحسني

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@