توقيف “مجرم خطير” واجه عناصر الأمن بعنف وروع حي الفرح بالرباط

توقيف “مجرم خطير” واجه عناصر الأمن بعنف وروع حي الفرح بالرباط

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 17 أكتوبر، من توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، وذلك لتورطه في قضية تتعلق بالعنف والضرب والجرح في حق موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم والعصيان ومحاولة الفرار.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للامن الوطني، أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد تدخلت دورية للشرطة لتوقيف المشتبه فيه بحي الفرح بمدينة الرباط، مساء أمس الاثنين، وذلك لتورطه في قضية تتعلق بالسرقة والعنف غير أنه أبدى مقاومة عنيفة رفقة أفراد من عائلته وأقاربه وبعض الأشخاص من الحي الذي يقطن به، وهو ما تسبب في إصابة ثلاثة شرطيين بجروح متفاوتة الخطورة.

وأضاف المصدر ذاته، أن مفتش للشرطة اضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي مطلقا رصاصتين تحذيريتين، وذلك بعدما تمت محاصرة عناصر الأمن وتمكين المشتبه فيه من الفرار وهو مصفد اليدين.

وقد أسفرت التدخلات الميدانية والأبحاث المعمقة التي باشرتها مختلف الوحدات الأمنية التابعة لولاية أمن الرباط، يوضح البلاغ، من توقيف خمسة أشخاص ممن سهلوا فرار المعني بالأمر وكذا الذين عرضوا عناصر الشرطة للخطر، ويتعلق الأمر بوالدة المشتبه فيه وشقيقته وثلاثة من معارفه، قبل أن تسفر التحريات اللاحقة عن تحديد مكان تواجده وتوقيفه بعد مدة قصيرة من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وقد تم ، حسب المصدر ذاته، فتح بحث قضائي مع جميع المشتبه فيهم الموقوفين، البالغ عددهم الى حدود الآن ستة أشخاص، وذلك في انتظار تقديمهم أمام العدالة فور انتهاء اجراءات البحث المنجز تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *