شيع جثمان العمدة الاسبق لمدينة مراكش عمر الجزولي و القيادي البارز في حزب الاتحاد الدستوري إلى مثواه الأخير بمقبرة باب أغمات بمراكش.

وتم تشييع جنازة القيادي الراحل الذي يعتبر أحد مؤسسي حزب الاتحاد الدستوري، انطلاقا من منزله بالحي الشتوي بمراكش، بحضور مجموعة من الشخصيات السياسية ومناضلي الحزب يتقدمهم عبد العزيز البنين المنسق الجهوي لحزب الاتحاد الدستوري، الى جانب مجموعة من المواطنين الذين يكنون احتراما خاصا للعمدة الراحل.

وكان العمدة الراحل عمر الجزولي، قد وافته المنية ليلة أمس السبت 31 يوليوز جراء مضاعفات فيروس كورونا وذلك بعد ثلاثة اسابيع من نقله لمصحة خاصة بالمدينة.

أخبار ذات صلة

أخنوش يتفق على تشكيل الأغلبية الحكومية من أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال

“البسيج” يعلن توقيف 4 أشخاص آخرين للاشتباه في ارتباطهم بمخططات الخلية الإرهابية الموالية ل”داعش” التي تم تفكيكها مؤخرا بالرشيدية

رسمي… التجمع الوطني للأحرار يتصدر نتائج انتخاب أعضاء مجالس العمالات والأقاليم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@