أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم تحسن بنسبة 0,68 في المائة مقابل الأورو، وانخفض بنسبة 0,19 في المائة مقابل الدولار الأمريكي، خلال الفترة الممتدة ما بين شهري ماي ويونيو 2021.

وفي ما يتعلق بعمليات بنك المغرب مع البنوك أبرز البنك المركزي، في نشرته الشهرية حول الظرفية الاقتصادية والنقدية والمالية، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي مناقصة في سوق الصرف منذ أبريل 2018، مسجلا أنه على مستوى السوق البنكية، بلغ حجم تداول العملات مقابل الدرهم في شهر يونيو 16,8 مليار درهم، بانخفاض قدره 4,2 مليار درهم مقارنة بالمستوى المسجل في الشهر ذاته من السنة السابقة.

وبخصوص حجم معاملات البنوك مع الزبناء، أوضح بنك المغرب أن حجم هذه المعاملات بلغ 31,5 مليار درهم بالنسبة للمشتريات نقدا و17,6 مليار درهم بالنسبة للمشتريات الآجلة مقابل 21 مليار درهم و9,2 مليار درهم على التوالي سنة قبل ذلك.

وفي ما يخص المبيعات، فقد همت مبلغ 31,9 مليار درهم بالنسبة للعمليات نقدا، و2,1 مليار درهم بالنسبة للعمليات الآجلة، مقابل 20,2 مليار درهم و2,4 مليار درهم على التوالي.

وأضاف البنك المركزي أن الوضع الصافي للصرف لدى البنوك بلغ 1,8 مليار درهم متم شهر يونيو، بعد ناقص 1,5 مليار درهم متم شهر ماي.

أخبار ذات صلة

تواصل ارتفاع فيروس كورونا بجهة مراكش آسفي

النقابة الوطنية للصحافة المغربية توجه رسالة قوية للإعلام الجزائري

جندي يطعن ابنه بسلاح أبيض داخل دائرة أمنية بمراكش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@