بلجيكا تتسلم إيرانيا خطط لتنفيذ هجوم إرهابي بباريس

بلجيكا تتسلم إيرانيا خطط لتنفيذ هجوم إرهابي بباريس

أكدت النيابة الفيدرالية البلجيكية أن مشتبها به من أصول إيرانية، أوقف في فرنسا يوم 30 يونيو الماضي، تم تسليمه الى بلجيكا.

وتم تسليم “مرهاد.أ”، وهو بلجيكي من أصل إيراني يبلغ من العمر 54 عاما، في 20 يوليو الماضي للقضاء البلجيكي المكلّف بالتعاون مع فرنسا وألمانيا في التحقيق.

ويُشتبه بأن مرهاد متورط في “محاولة اغتيال إرهابية” و”التخطيط لتنفيذ اعتداء”، بحسب مذكرة التوقيف الأوروبية التي أصدرها القضاء البلجيكي بحقه في الثالث من يوليو.

وأوقف المشتبه به في 30 يونيو، يوم نظم تجمع بمشاركة شخصيتين قريبتين من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أحدهما رئيس البلدية السابق لنيويورك رودي جولياني، لجماعة “مجاهدي خلق”، التي تحظرها السلطات الإيرانية، في فيلبينت بالقرب من باريس.

ووافق مرهاد على ترحيله إلى بلجيكا لدى مثوله أمام محكمة الاستئناف في باريس في 11 يوليو الماضي.

وفي اليوم الذي تم فيه توقيف مرهاد في بروكسل، جرى توقيف زوجين بلجيكيين من أصل إيراني أيضا اشتبه في تخطيطهما لاعتداء، وعثر في سيارتهما على 500 غرام من متفجرات يدوية الصنع، وتم استجواب دبلوماسي إيراني لدى ألمانيا بسبب تواصله معهما.

من جهتها نددت إيران بوجود ما سمته ب”مخطط” لإلحاق الضرر بها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *