أعلن منظّمو بطولة أستراليا المفتوحة في كرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى، الجمعة، أن نتائج فحوص الكشف عن كوفيد-19 التي خضع لها اللاعبون واللاعبات جاءت جميعها سلبية بعد أن تم عزل المئات الأربعاء، بعد حالة إيجابية لأحد العاملين في الفنادق.

وجاء في تغريدة على الحساب الرسمي للبطولة أن «جميع الفحوص التي أجريت أمس الخميس جاءت سلبية».

وعادت الدورات الست التحضيرية لأولى بطولات الغراند سلام الجمعة، في ظل جدول مزدحم بعد تعليقها ليوم واحد الخميس، حيث تم تعديل نظامها لتعويض الوقت الضائع.

وخضعَ 507 أشخاص من اللاعبين والموظفين لفحوص الكشف عن كوفيد-19 وتم عزلهم في غرفهم في فندق غراند حياة، حيث أصيب أحد عامليه الأربعاء بانتظار صدور النتائج.

وأجبروا على عزل أنفسهم مرّة أخرى بعد حجر صحي صارم دام مدة 14 يوماً بعد وصولهم إلى أستراليا، بسبب حالات إيجابية في الرحلات التي قدموا على متنها.

وعلى الرغم من هذه النكسة، قال مدير بطولة أستراليا المفتوحة كريغ تايلي إنه واثق من حضور المشجعين للتصفيات التمهيدية هذا الأسبوع والبطولة التي من المقرر أن تبدأ يوم الاثنين.

وأكد: «سيكون الموقع مكاناً آمناً للغاية. هناك ضوابط، تتبع للحالات والتباعد الجسدي».

وسيسمح المنظمون بتواجد بين 25 و30 ألف مشجع في اليوم الواحد خلال البطولة.

أخبار ذات صلة

رسميا.. يوفنتوس يعلن شراء عقد لاعب شالكه الألماني

طوكيو 2020: قرار حضور الجماهير الأجنبية سيتخذ قبل نهاية مارس

تعرف على الدولة العربية التي دخلت المنافسة لشراء إنتر ميلان

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@