برامج القطب العمومي الاختيار الأول للمغاربة في الأسبوع الثاني من رمضان

برامج القطب العمومي الاختيار الأول للمغاربة في الأسبوع الثاني من رمضان

واصلت باقة قنوات القطب الإعلامي العمومي الوطني، خلال الأسبوع الثاني من رمضان الحالي، الانفراد بصدارة نسب المشاهدة بنسبة فاقت 84 % خلال وقت الذروة الرمضانية، وبزيادة بلغت زائد سبعة نقط إضافية (+7) مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية، بفضل عرض تلفزي متنوع ومتكامل يستجيب لانتظارات الجمهور المغربي من البرامج الدرامية والسلسلات الكوميدية والترفيهية والبرامج الروحية وبرامج القرب.
وفي هذا الإطار، تحقق نسب مشاهدة قناة “الأولى” ارتفاعا متواصلا، بلغ منذ بداية رمضان الجاري زائد خمسة نقط (+5)، بفضل قاعدة من المشاهدين تفضل القناة طيلة فترة عرض برامج ذروة الإفطار.
وتشكل البرامج الدرامية قوة قناة “الأولى” خلال وقت الذروة في رمضان الحالي، إذ سجلت السلسلات الرمضانية، والأفلام التلفزية والسينمائية التي قدمتها القناة في النصف الأول من رمضان، نسب مشاهدة جيدة، فالحلقة الثانية من السلسة التراثية “بنت باب الله” حققت 37 % من مجموع نسبة المشاهدة بالمغرب، بـ4.2 مليون مشاهد، بينما سجلت أفضل حلقة من الموسم الثاني لمسلسل “رضاة الوالدة” 4.3 مليون مشاهد أي نسبة 30.8 % من مجموع نسبة المشاهدة.
وتنال السلسلات الكوميدية بدورها إقبالا من طرف مشاهدي “الأولى”، إذ تظل سلسلة “علال وكاميليا” البرنامج الأكثر المشاهدة على “الأولى” خلال وقت الإفطار بأربعة ملايين و700 ألف مشاهد (4.7 مليون)، وكذلك سلسلة “نهار مبروك” التي تستقطب أربعة ملايين من المشاهدين يوميا (4 مليون).
ويمتد الأداء الجيد لقنوات القطب العمومي الوطني إلى القطاع الرقمي، حيث يحضر القطب من خلال قنوات وتطبيقات إلكترونية تحقق نموا لافتا منذ فترة، وتلعب دور الدعامة الرئيسية لنمو نسب المشاهدة، والمترجمة لتكامل متميز بين التلفزيون الخطي والتلفزيون غير الخطي (المحتويات السمعية البصرية الرقمية) للقطب الإعلامي العمومي.
وفي هذا الصدد عرف تطبيق SNRT live» »، الحائز على الجائزة الذهبية لأفضل ابتكار رقمي بإفريقيا سنة 2018 والمحمل من طرف 2.2 مليون مستعمل، في الأسبوع الأول والثاني من رمضان الحالي زيادة في عدد الزيارات بلغت مليونين (2+ مليون)، كما شهدت قناة “رمضان الأولى” للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة على شبكة “يوتوب” الخاصة بإعادة مشاهدة برامج رمضان والتي تضم مليون مشترك، خلال الفترة ذاتها، زيادة في عدد المشاهدات بلغت 31 مليون (+31 مليون).
وتحقق هذا النمو بفضل خدمة “الفيديو تحت الطلب” التي توفرها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة عبر شبكة “يوتوب”، ما جعل مسلسل “رضاة الوالدة 2” يحتل الرتبة الأولى من حيث محتويات “يوتوب” الأكثر مشاهدة بالمغرب، أكثر من مرة، بتحقيقه أزيد من 10 ملايين مشاهدة منذ بداية رمضان على “يوتوب”، وهو الانتشار الواسع الذي تعرفه أيضا السلسلتين الكوميديتين “علال وكاميليا” و”نهار مبروك”، هذه الأخيرة التي حققت 06 ملايين مشاهدة على “يوتوب” منذ بداية رمضان.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *