استنفرت، مباراة فريق الإتحاد الزموري للخميسات و الكوكب المراكشي، التي جرت اليوم الأحد 6 مارس الجاري برسم الجولة 22 من بطولة القسم الوطني الثاني، السلطات الأمنية التابعة للمنطقة الإقليمية بالخميسات بكل وسائلها اللوجستيكية و مواردها البشرية.

و شهدت، المباراة حضوراً جماهرياً غفيراً و الذي ملء مدرجات ملعب 18 نونبر بالخميسات، ما استدعى تجنيد حوالي 265 عنصراً من الأمن حسب مصادر جريدة “المغربي اليوم” بالإضافة إلى مجموعة من الوسائل اللوجستيكية والمادية، و القوات المساعدة لتأمين أجواء المباراة بما فيها عملية دخول و خروج الجماهير سواء قبل اللقاء ثم أثناءه أو بعد نهايته.

و نجحت، المنطقة الإقليمية للأمن بالخميسات تحت إشراف ميداني للمراقب العام السيد خالد برخلي في ضبط الأجواء العامة للقاء، و الحيلولة دون وقوع آي انفلات، و الخروج بالمباراة إلى بر الأمان، وفق خطة أمنية مُحكمة.

و دخل، الفريقين معاً بحماس كبير لتحقيق نتيجة إيجابية، و سيطر أبناء المدرب توفيق المرابط (إتحاد الخميسات) على مجريات الجولة الأولى و خرجو منها منتصرين بهدف المهاجم حمزة غطاس، فيما تحكم فريق الكوكب المراكشي بالجولة الثانية و استطاع اللاعب أمين الخلفي من تسجيل هدف التعادل.

و عقب هذه النتيجة احتل فريق الإتحاد الزموري للخميسات الرتبة التاسعة بمجموع 29 نقطة، فيما لازال الكوكب المراكشي يقبع في الرتبة الأخيرة بمجموع 11 نقطة.

أخبار ذات صلة

“كاف” يسحب تنظيم كأس إفريقيا للأمم من غينيا

تشجيع الرياضة داخل المقاولات الوطنية يشكل دعما لقطاع الاقتصاد الرياضي (السيد المشرفي)

الصحافي الديدي يطالب بإفتحاص مالية اندية الخمور ويعقد ندوة صحفية لفضح المستور

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@