تم اختيار المغربيين ياسين بونو، حارس مرمى نادي إشبيلية، وحكيم زياش، لاعب نادي تشيلسي الإنجليزي، من بين المرشحين النهائيين الخمسة الذين سيتنافسون على نيل جائزة “أفضل لاعب مغاربي للسنة”، التي كشفت عنها مجلة “فرانس فوتبول”.
وأوضحت المجلة الفرنسية، أن هذا العام تميز بـ “مسيرة مميزة” بالنسبة لبونو، حيث كان أحد “أكبر صناع” نجاح الفريق الأندلسي مع صدات حاسمة للكرة في مواجهة فريق “مانشستر يونايتد” و”الإنتر” في النهائي.
وأشارت “فرانس فوتبول” إلى أن “هذا اللقب جعله يزيح منير من حراسة مرمى المنتخب. فقد أضحى الاختيار الأول لوحيد خليلوزيتش الذي اقتنع بأداء ثاني أفضل حارس مرمى في الليغا من حيث النسبة المائوية لصد الكرات (80 بالمائة بعد أوبلاك 88 بالمائة).
وحسب المجلة، فإن مواطنه حكيم زياش، “الساحر”، الذي نقل موهبته من أجاكس إلى تشيلسي، نجح في الظفر بمكانه في التباري رغم المنافسة القوية.
وأوضحت “فرانس فوتبول” أن زياش “المبدع في جناحه، يلعب ويجعل الآخرين يلعبون.. ومع المغرب، تزيده شارة العميد تألقا. فهو عميد منتخب قاده نحو التأهل لكأس الأمم الإفريقية 2022”.
كما تضم القائمة الجزائريين إسماعيل بناصر (ميلان)، وسعيد بن رحمة (ويست هام)، والتونسي علي معلول (الأهلي).
وستكشف “فرانس فوتبول”، اليوم الأربعاء، عن أسماء المرشحين الخمسة الآخرين، بينما سيفتح التصويت لاختيار أفضل لاعب مغاربي لسنة 2020 يوم غد الخميس.
وفي 2019، اختير الدولي الجزائري رياض محرز كأفضل لاعب مغاربي للسنة من طرف “فرانس فوتبول”، متقدما على المغربي حكيم زياش.

وكالات

أخبار ذات صلة

الطاس تؤجل النطق في قضية رئيس الكاف

رسميا.. يوفنتوس يعلن شراء عقد لاعب شالكه الألماني

طوكيو 2020: قرار حضور الجماهير الأجنبية سيتخذ قبل نهاية مارس

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@