كشف مكتب الصرف عن أن إجمالي المعاملات التجارية للمغرب مع باقي بلدان العالم ، بعد أربع سنوات متواصلة من النمو ، بلغت 1ر685 مليار درهم سنة 2020 مقابل 4ر775 مليار درهم سنة 2019 ، أي بانخفاض قدره 7ر11 في المائة وذلك تحت تأثير وباء فيروس كورونا المستجد.

ومع ذلك، يؤكد المكتب في تقريره السنوي حول التجارة الخارجية برسم سنة 2020 ، لا يزال هذا الانخفاض أقل مما سجل سنة 2009 في أعقاب الأزمة المالية العالمية (- 21,7 في المائة – 104,8 مليار درهم) .

وحسب المصدر ذاته فإن الواردات من السلع سجلت تراجعا بنسبة 14 في المائة السنة الماضية مقارنة بسنة 2019 ، بينما انخفظت الصادرات ، ولكن بدرجة أقل ، أي – 7,6 في المائة .

وأكد مكتب الصرف أن تراجع المعاملات التجارية ترافق مع تحسن في الميزان التجاري ، موضحا أن العجز التجاري بلغ 159,5 مليار درهم ، بانخفاض نسبته 22,8 في المائة مقارنة بسنة 2019.

أخبار ذات صلة

ليس ككل الملوك… 22 سنة من حكم الملك محمد السادس في 3 دقائق

كوفيد-19… البرتغال ترفع قيد الكمامة اعتبارا من شتنبر القادم

ألعاب القوى… تعرف على الأسماء المغربية المتأهلة للنهائي في أولمبياد طوكيو

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@