“إن مسؤولية وشرف خدمة المواطن تمتد من الاستجابة لمطالبه البسيطة إلى إنجاز المشاريع صغيرة كانت أو متوسطة ، أو كبرى وكما أقول دائما ليس هناك فرق بين مشاريع صغيرة وأخرى كبيرة”مقتطف من الخطاب الملكي السامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس سنة 2017.

في البداية لابد من ترسيخ ثقافة الاعتراف، لأن الاعتراف باعتباره حاجة حيوية ملحة تسهم في تطور الإنسانية، وتدفع بالانسان إلى بذل المزيذ من الجهد والعطاء.

وفي هذا السياق نود أن نعترف لأحد الفاعلين السياسيين وهو النائب السيد السعيد أيت المحجوب بمجهوداته الجبارة عبر عرض حصيلة مرحلية ملئية بالإنجازات والتفاعلات مع المحيط والمواطن تفعيلا لسياسة القرب.

حيث أن المستشار السعيد أيت المحجوب ظل وفيا للتعاقد الأخلاقي والالتزام السنوي مع الساكنة والرأي العام المحلي، وكان ف الصحي وتبليط الطرق والعديد من الإنجازات .

وبالإضافة إلى ماسبق ذكره، اشتغل المستشار على أكثر من واجهة واستثمر الموارد البشرية والمادية والتنظيمية في حدود طاقتها القصوى.

ويعتبر السعيد أيت المحجوب من أفضل المستشارين الجماعيين على صعيد مراكش والذي يسعى دائما إلى ربط جسور التواصل مع المواطنين مفعلا لمبدأ السياسة الإنسانية.

وفي الأخير لابد أن نشير أنه لتحقيق مبدأ الحكامة الجيدة لابد من التركيز على قيم الالتزام والمسؤولية وهي دعوة عامة إلى جميع الفاعلين السياسيين في مدينة مراكش بالالتزام بالتواصل ونهج سياسة القرب أسوة بزملائهم المشهود لهم بالنجاح في مسارهم السياسي.

 

أخبار ذات صلة

توقيف قاصر بشبهة السرقة بالخطف مستعينا بدراجة نارية بالدار البيضاء

الدار البيضاء… شرطي يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري

ما يتم الترويج له بشأن قيام 4 عناصر من القوات المساعدة بعملية للهجرة غير المشروعة إلى مدينة سبتة المحتلة لا أساس له من الصحة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@