عقدت غرفة الجنايات الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء جلسة جديدة لمحاكمة زين العابدين حواص، البرلماني ورئيس المجلس الجماعي لحد السوالم، المعروف إعلاميا بـ”مول 17 مليارا”، والتي شهدت غياب ممثل الدفاع الذي لا يزال متخلفا عن الحضور، لمؤازرة المتهم الرئيس القابع بالمركب السجني عكاشة، والحاصل على حكم إدانة بـ7 سنوات نافذة.

وكشفت يومية”أخبار اليوم”، أن تواصل توقف المحاكمة عند نقطة البداية، في غياب دفاع المتهم الرئيسي منذ انطلاق أولى الجلسات في مارس من العام الماضي، حيث عقدت حوالي 20 جلسة بالقاعة 8 بمحكمة جرائم الأموال الاستئنافية، عرفت تغيير هيئة الحكم بعد تقاعد القاضي رئيس الهيئة، لحسن الطلفي، وتعيين هيئة جديدة باشرت الملف، لتحكم بإعادة انطلاقته من جديد، التي تواصل فيها غياب ممثل دفاع حواص، لتعلن المحكمة عن تاريخ جديد للجلسة المقبلة.

يذكر أن المتابعين في ملف “مول 17 مليارا” ما زالوا يمارسون الحياة السياسية بالجماعة الترابية السوالم، ويتخذون قرارات مصيرية تهم ميزانية عمومية لإحدى أغنى الجماعات الترابية بإقليم برشيد؛ ما فتح الباب على مصراعيه أمام أسئلة المساطر القانونية في هذا الإطار.

أخبار ذات صلة

تفاعل أمن طنجة مع محتوى شريط فيديو يتم تداوله حول شجار عنيف بالشارع العام

محاولة انتحار شاب من فوق سطح عمارة بابواب مراكش

بنك المغرب يطلق خدمة مركزة الشيكات غير الصحيحة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@