كشفت الوكالة الأميركية للتجارة الدولية في مذكرة حديثة حول قطاع الطيران المغربي قرب حصول المغرب على نظام الدفاع الجوي باتريوت من الولايات المتحدة، بهدف تحسين القدرة الدفاعية للقوات المسلحة الملكية المغربية.

وتعتبر منظومة باتريوت الأميركية أفضل لمواجهة الصواريخ المعادية وإسقاطها، لذا تعتمد عليها العديد من الدول بشكل أساسي في حماية أجوائها ومراكزها الإستراتيجية والحساسة خلال الحروب.

كما تمثل منظومة باتريوت أيضا، نظاما دفاعيا صاروخيا أرض – جو متوسط المدى مصمما لمواجهة جميع التهديدات الجوية، سواء كانت عبر الطائرات المقاتلة أو بدون طيار، أو صواريخ باليستية أو غيرها.


للإشارة، فقد وقعت الرباط اتفاقية دفاعية مع واشنطن تحمل عنوان “خارطة الطريق للتعاون الدفاعي 2020 – 2030 بين المملكة المغربية والولايات المتحدة”، خلال زيارة وزير الدفاع الأميركي السابق مارك إسبر للمغرب في أكتوبر الماضي.

أخبار ذات صلة

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

بوريطة: المغرب سيقف دائما إلى جانب المؤسسات الشرعية الليبية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@