العلمي يبرز نقاط قوة الملف المغربي وقدرة البلد على تنظيم المونديال

العلمي يبرز نقاط قوة الملف المغربي وقدرة البلد على تنظيم المونديال

قال حفيظ العلمي رئيس لجنة ترشيح المغرب لمونديال 2026، (الثلاثاء 23 يناير 2018) في ندوة صحافية، بأحد فنادق مدينة الدار البيضاء لتسليط الضوء على تحضيرات المغرب ومستجدات ملف الترشح لتنظيم المونديال، إن المغرب لم يكن يتوفر في على الإمكانيات لتنظيم المونديال، في المرات الأربع السابقة.

 

وأكد العلمي، أن المغرب يتوفر الآن على عدة مزايا، رغم ما يقال في الإعلام على ان المنافسة قوية وصعبة للفوز بشرف تنظيم المونديال، أمام دول كبيرة كالولايات المتحدة الامريكية وكندا والمكسيك.

 

وأكد العلمي، أن أي مستثمر يبحث عن الاستقرار، والمغرب مولوع بكرة القدم، والعالم يعرف المستوى الكروي في المغرب وحماس الجمهور المغربي.

 

وأضاف، أن المغرب يتوفر الآن على البنيات التحتية اللازمة، إضافة إلى تميزه بالقرب الجغرافي لأوروبا.

 

العلمي، قال إن من سيأتي للمغرب من أجل متابعة المونديال، سيستمتع بثقافاته المتعددة، التي تعكس العمق الإفريقي.

 

وأضاف في ندوته الصحافية، أن المغرب سيعمل من أجل الحصول على تنظيم كأس العالم 2026.

 

وذكر العلمي، بالمراحل التي سيمر منها الملف المغربي، قبل يوم التصويت، وهي كالآتي:

 

16 مارس: سيتم تقديم ملف الترشيح النهائي

أبريل: زيارة لجنة من “الفيفا” لمراقبة البنيات التحتية للمغرب والوقوف على جاهزية المغرب وقدرته على الوفاء بالتزاماته.

 

6 و7 يونيو: تقديم الملف خلال مؤتمر “الفيفا”

 

13 يونيو: التصويت والنتائج النهائية

 

وفي ختام كلمته، أكد حفيظ العلمي، أن المغاربة سيحتفلون جميعا في 13 من يونيو.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *