الشارع الجزائري لا يحيد عن مطلبي تأجيل الانتخابات ورحيل النظام

الشارع الجزائري لا يحيد عن مطلبي تأجيل الانتخابات ورحيل النظام

“لا تراجع ولا استسلام” هي رسالة عدد من الجزائريين إلى رئيس أركان الجيش الفريق أحمد قايد صالح إزاء تسمكه بإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها. ورغم أن قايد صالح لا يملك صلاحية اتخاذ قرارات سياسية، يعتبره مراقبون “الرجل القوي” في البلاد منذ استقالة عبد العزيز بوتفليقة. في المقابل يتمسك الشارع الجزائري بمطلبه بتأجيل الاقتراع الرئاسي ورحيل كل رموز النظام.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *