دعت فنانات وصحفيات وكاتبات ومنتجات أفلام وناشطات إلى حملة تضامن للدفاع عن حقوق المرأة وحريتها من خلال التفاتة رمزية “10 أكتوبر 2022، نقص شعرنا من أجل حقوق نصف المجتمع”.

وانتشر فيديو قصير، مدته 01 دقيقة و 7 ثواني، على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الإثنين 10 أكتوبر، تزامنا مع اليوم اليوم الوطني لحقوق المرأة، تظهر فيه فنانات وكاتبات ومنتجات أفلام وناشطات في المجتمع المدني، والمجال السياسي، وصحفيات مغربيات وهن بصدد قطع خصلة شعر، على إيقاع أغنية “بيلا تشاو” التي أدتها فنانة إيرانية.

وظهرت في الفيديو الفنانات منى فتو ولطيفة أحرار وقدس جندل، والمنتجات لمياء الشريبي وبهيجة ليوبي وبشرى ملاك، والمتخصصة في المونتاج زينب الهردوز، والكاتبات بهاء الطرابلسي ونرجس الرغاي، والناشطات الجمعويات خولة أسباب بن عمر ونعيمة الصنهاجي وغزلان بنعشير وليلى أعشي ونادية الدغمي، والصحفيات وكاتبات الأعمدة سميرة سيطايل، حسناء الداودي، غزلان الطيبي، وعائشة الزعيمي سخري، وغيثة التوزاني ونادية لاركط، والبرلمانية نايلة التازي، إلى جانب الناشطتين في المجال السياسي فتيحة العيادي ونعيمة فرح.

ويتعلق الأمر بالنسبة لكل هؤلاء النساء، بتعبئة ضد جميع أشكال العنف ضد المرأة .وبهذه الالتفاتة الرمزية، تتطلع النساء اللائي صورن أنفسهن وهن يقصصن شعرهن ، ل “التعبئة من أجل حريات وحقوق المغربيات”.

أخبار ذات صلة

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

فاس.. إحالة شخص من على القضاء وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال وانتحال صفات ينظمها القانون

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@