دق، فاعلُون حقوقيون ناقوس الخطر حول تردي الخدمات الصحية بإقليم الخميسات خلال مسيرة احتجاجية شهدتها مدينة الخميسات اليوم الخميس الثاني و العشرون من شتنبر الجاري.

و أشرفت، على تنظيم هذه المسيرة الإحتجاجية التي انطلقت من مقر المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإقليم الخميسات إلى غاية مقر العمالة، كل من الجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن، و الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق المستهلك والحفظ على البيئة بالمغرب، و الهيئة الوطنية لحماية المال العام و البيئة.

و رفع، المحتجون خلال الوقفة شعارات ضد الأوضاع المردتية لقطاع الصحة بإقليم الخميسات، و طالب المحتجون خلال المسيرة الاحتجاجية برحيل المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بالخميسات، كما حمّلوا المسؤولية لعامل إقليم الخميسات لما آلت إليه الخدمات الصحية بالإقليم لتفعِيل دور المراقبة.

و تعيش، مختلف المؤسسات الصحية العمومية التابعة للمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بالخميسات على وقع حزمة من المشاكل كالازدحام، و النقص في الأدوية وأحيانا انعدامها، و تقادم في التجهيزات الطبية وغياب أهمها، و ندرة الأطر الطبية وغياب التخصصات، ناهيك عن توقف الأشغال بالمستشفى الإقليمي المتعدد الإختصاصات ما دفع العديد من الفاعلين المدنيين و الحقوقيين لدق ناقوس الخطر في كل مرة وحين مطالبين بالتدخل العاجل للوزارة الوصية.

أخبار ذات صلة

حادثة سير مأساوية تنهي حياة شخصين ضواحي الخميسات

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الخميس 06 أكتوبر 2022

مقاربة بين التوجيهات الملكية السامية الواردة في الخطاب والتشخيص لثلاث سنوات للبرامج الموجهة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@