اختتمت، يومه الأحد فاتح ماي الجاري، بملعب القرب بمنتزه 3 مارس فعاليات دوري رمضان للفئات الصغرى، و المنظم من طرف جمعية قدماء لاعبي الإتحاد الزموري للخميسات، تحت شعار اكتشاف المواهب الكروية.

وتميز، حفل اختتام دوري رمضان، الذي جرى تنظيمه على مدى شهر رمضان الأبرك، بحضور فعاليات رياضية وإعلامية وجمعوية محلية ووطنية، التي أعربت بالمناسبة عن استعدادها لاحتضان الأطفال الموهوبين، في إطار طفرة كروية مهمة تعرفها المملكة المغربية.

وعرف الدوري مشاركة 10 فرق من مواليد 2009، 2010، 2011، 2012، يمثلون مختلف الأندية و أحياء مدينة الخميسات، موزعين على مجموعتين، وذلك بهدف إعطاء دفعة قوية للرياضة بمدينة الخميسات، والانتقال من التنشيط الرياضي الصرف إلى الممارسة الاحترافية وتسويق الأنشطة الرياضية.

وأجمعت كلمات الفعاليات المشاركة في هذا الحدث الرياضي على أن المجال الرياضي أضحى في السنوات الأخيرة إطارا لتثمين الثروة البشرية التي يزخر بها المغرب بمختلف مناطقه، ووسيلة ناجعة لإدماج الأطفال في محيطهم الاجتماعي و في مسار التنمية الشاملة، وصقل مواهبهم، و تطوير الكرة القاعدية، والبحث عن المواهب التي تزخر بها مختلف الأحياء لتعزيز صفوف الفريق الأول بالمدينة.

ويندرج دوري رمضان بمدينة الخميسات في إطار الإستراتيجية التي اعتمدتها جمعية قدماء لاعبي الإتحاد الزموري للخميسات للنهوض بكرة القدم المحلية، و برنامجها السنوي الرامي الى تطوير الكرة القاعدية من أجل توسيع القاعدة الكروية وجعل لعبة كرة القدم متاحة لجميع الشباب والأطفال.

وفي تصريح لرئيس جمعية قدماء لاعبي الإتحاد الزموري للخميسات محمد البهداوي،  أكد أن هذا الدوري يروم  مصاحبة الفئات الصغرى لإبراز مواهبهم وطاقاتهم الخلاقة في كرة القدم، ودعم التميز وفتح المجال أمام المستهدفين لتفجير هذه الطاقات الإبداعية.

و خطف هذا الدوري الأنظار باعتباره كأبرز دوري للفئات الصغرى بالمدينة، حيث تُوج فريق الإتحاد الزموري للخميسات بطلا للدوري على حساب فريق حومة صحراوى بنتيجة (3 – 2)، و اختتم الدوري بتتويج البطل و الوصيف و توزيع الكؤوس و البذل الرياضية و الميداليات و شواهد تقديرية على الفائزين، كما تم تتويج هداف الدوري و أحسن لاعب و أحسن مدرب.

أخبار ذات صلة

إتحاد الخميسات يُكسِّر عُقدة شباب خنيفرة بثُلاثية نظيفة

فوز ثمين لبلدية الخميسات على حساب يعقوب المنصور

إتحاد الخميسات في رحلةِ البحث عن أول فوز له هذا الموسم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@