حذرت التنسيقية الوطنية للهيئات المهنية الأكثر تمثيلية، في بلاغ لها، من إغلاق المقاهي والمطاعم خلال شهر رمضان القادم، لما له من أثار وخيمة على القطاع.

وفي هذا السياق، دعت التنسيقية، لجنة اليقظة والقطاعات الحكومية الوصية إلى ضرورة تحمل مسؤوليتها الكاملة لتبعات أي قرار ستتخذه مستقبلا.

وكشقت التنسيقية، عن استعدادها للوقوف مع منتسبيها بهذه القطاعات، وخوض مختلف الأشكال النضالية الممكنة للدفاع عن مطالبهم وانتظاراتهم.

وطالبت التنسيقية الوطنية للهيئات المهنية الأكثر تمثيلية، الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بتفعيل الإستفادة الفورية لجميع منخرطي المساهمة المهنية الجدد الذين أدوا واجبات انخراطهم، محذرة من أي تماطل في تمكينهم من حق الاستفادة والذي من شأنه أن يضر بمصداقية هذا النظام الجديد وبمصداقية الصندوق.

إلى ذلك، نبهت التنسيقية الى الضبابية التي مازالت تشوب تسجيل أسر المسجلين في ظل غياب أجندة زمنية واضحة عن محطات التسجيل والاستفادة، وحذرت من تكرار نفس الأخطاء التواصلية والتقنية التي واكبت التسجيل الضريبي في تعاطي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي مع هذا الملف.

أخبار ذات صلة

السجن لزوجين إيطاليين ومغربي وتونسي بإيطاليا

دورية جديدة لرئيس النيابة العامة تدعو إلى التدخل الإيجابي في كفالة الأطفال المهملين

مباحثات مغربية مصرية لاستئناف عملية السلام وتسوية الأزمة الليبية وملف النهضة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@