أطلق المجلس الجهوي لهيئة الخبراء المحاسبين الدار البيضاء والجنوب، اليوم الجمعة، النسخة الأولى لمشروع “Vision qui compte “، وهي مبادرة تضامنية ومجتمعية تتيح الحصول على نظارات، والولوج للصحة البصرية لفائدة المستفيدين بدار الأطفال بجهة الدار البيضاء سطات.

وسيستفيد من هذا المشروع ، الذي بادر إليه المجلس بشراكة مع مصحة Eye-California و (جمعية أخصائيي البصريات)، في البداية 150 طفلا من “جمعية الأنوار المشرقة لرعاية اليتيم”.

وبهذه المناسبة ، أشار رئيس المجلس، ياسين الماكري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأبناء، إلى أن هذه المبادرة تندرج في إطار سياسة التضامن التي تتبناها الهيئة التي تدعم مثل هذه الأعمال الاجتماعية لفائدة الفئات المحرومة من المجتمع.

وقال إن المجلس سيقوم بتنظيم مبادرات أخرى مماثلة مستقبلا، منوها في الوقت ذاته بمساهمة كل من المصحة والجمعية في هذا المشروع النبيل .

وأشار إلى أن هذه العملية الإنسانية ستساهم لا محالة في الأخذ بيد الأشخاص الذين يعانون من ضعف البصر خاصة في وسط الأطفال .

من جهته، رحب المسؤول عن وحدة التنشيط بالجمعية، يوسف أبو الياسمين بإطلاق هذا النوع من المبادرات التي سيستفيد منها الأيتام، والأشخاص الذين هم في حاجة لنظارات وعلاجات لها صلة بالصحة البصرية.

ومن ناحية أخرى ، أكدت فاطمة الزهرة بنعثمان طبيبة العيون بمصحة Eye-California الشريك في المشروع، على أهمية هذا النوع من المبادرات التي ستساعد المحتاجين، مضيفة أن المصحة سخرت كافة أطرها الطبية لتفعيل هذه المبادرة الاجتماعية.

وأشارت إلى أن الأطفال سيستفيدون من فحوصات على العين من قبل أطباء مختصين في أمراض العيون، بالإضافة إلى توفير نظارات طبية مجانا.

أخبار ذات صلة

وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تقدم توضيحات بخصوص الحصول على جواز التلقيح

كوفيد-19.. تحيين لوائح الأسفار الدولية على ضوء الوضعية الوبائية في المغرب والعالم

العيون.. توقيف 3 أشخاص بشبهة ارتباطهم بشبكة لتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@