قبل المقال

الانفصالي ابرهيم غالي يضلل الإيطاليين عبر جريدة “إل المانيفصطو”  

الانفصالي ابرهيم غالي يضلل الإيطاليين عبر جريدة “إل المانيفصطو”  

لم يجد إبراهيم غالي، زعيم جبهة البوليساريو الإنفصالية وسيلة للترافع عن أطروحته الهشة إلا وسيلة الفاشلين، وذلك عبر “استجواب” تضليلي وسخيف من طرف أحد الموالين للجزائر والمتعاون مع جريدة إيطالية تدعى “إل مانيفصطو”.
الاستجواب نشر قبل منتصف ليلة 04 دجنبر بدقيقة واحدة، عشية الطاولة المستديرة الجارية في جنيف والتي يشارك فيها المغرب والجزائر وموريتانيا وعناصر البوليساريو.
ورغم أن قرار مجلس الأمن لأكتوبر الماضي لم يتطرق أبدا “للإستفتاء”، فإن إبراهيم غالي يضلل الإيطاليين وينشر الكذب زاعما أن هذا القرار طالب ب”تنظيم استفتاء تقرير المصير”.
في نفس الموضوع، لم ينجو من تضليل إبراهيم غالي حتى قرار المحكمة الأوروبية حول الاتفاقيات المبرمة بين المغرب والإتحاد ألاوروبي، التي رفضت إدعاءات البوليساريو وأدانته بأداء مصاريف الدعوى، فقد زعم هذا الشخص كاذبا أن المحكمة الأوروبية أقرت أن لا سيادة للمغرب على صحرائه وأن “البوليساريو هو الممثل الشرعي والوحيد” لساكنة الصحراء المغربية.
هذا التضليل مقصود وموجه لبعض الإيطاليين الذين لا يعرفون شيئا عن النزاع الإقليمي المفتعل حول الصحراء المغربية، لكن نسي إبراهيم غالي أن حبل الكذب قصير، وأنه لا مصداقية لتنظيمه، ولا تمثيلية له، وهذا ما دفع الأمم المتحدة إلى دعوة الجزائر كطرف مباشر للمشاركة في الطاولة المستديرة حول النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.

بعد المقال

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *