إيطاليا تدرس قرار طرد إمام مغربي لاتهامه بـ”الدعششة”

إيطاليا تدرس قرار طرد إمام مغربي لاتهامه بـ”الدعششة”

إيطاليا: حمزة ابن الخطاب  

رفضت مصالح الشرطة الإيطالية أخيرا، تجديد بطاقة إقامة إمام مغربي إذ قررت تسليمه أمرا بمغادرة التراب الإيطالي في أقرب وقت بعد اشتغاله لسنوات كإمام بمسجد السنة الواقع بإحدى الأحياء الشعبية بالمدينة الساحلية الإيطالية.

ووفقا لوسائل إعلام إيطالية فإن الإمام المغربي كان قد انتهى به المطاف تحت مجهر المحققين في الصيف الماضي أثناء إيقاف أحد اللاجئين السوريين الذي اتهمته السلطات الأمنية الإيطالية بانتمائه للتنظيم الإرهابي داعش، حيث أثبتت التحقيقات أنه كان على اتصال بالإمام المغربي.

وأضافت وبالرغم من محاولة ناجي الدفاع عن نفسه ونفي أية علاقة له بـ”داعش” أو غيرها من التنظيمات الإرهابية مذكرا في هذا الإطار بأن جميع خطبه ودروسه كانت عكس ذلك تماما حيث دائما يعتبر هذه التنظيمات أنها فئات ضالة خارجة عن الإسلام.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *