قبل المقال

إطلاق النار على عضو بارز بمجلس النواب الأمريكي وإصابة 5 آخرين

إطلاق النار على عضو بارز بمجلس النواب الأمريكي وإصابة 5 آخرين

(وكالات)
أصيب عدد من الأشخاص من بينهم عضو جمهوري في مجلس النواب الأمريكي، إثر حادثة إطلاق نار، اليوم الأربعاء 14 يونيو، في مدينة الإسكندرية بولاية “فرجينيا” الأمريكية

بعد المقال

وأشارت شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية إلى أنه من بين المصابين النائب، ستيف سكاليس، ومساعديه في ممارسة رياضة البيسبول.

ونشرت شرطة مدينة الإسكندرية عبر حسابها على تويتر: “تحذير…توجهت جميع الوحدات إلى موقع الحادث، وسننشر التحديثات عند توفرها، ويتم نقل الضحايا إلى المستشفيات”.

وأفادت الشبكة الأمريكية أن مجهولين فتحوا النار في ضاحية كان متواجدا فيها منسق حركة الجمهوريين في مجلس النواب. وأوضحت الشبكة أن سكاليز أصيب بطلق ناري في فخذه، وتم نقله إلى المستشفى.

وأشارت وكالة “رويترز” للأنباء إلى أنه كان متواجدا في موقع إطلاق النار ما بين 15 و20 نائبا في الكونغرس.

​وقال السيناتور الجمهوري عن ولاية “يوتا”، مايك لي، لشبكة “فوكس نيوز” إن حياة سكاليس ليست بخطر، خاصة بعدما ربط أحد الحضور مكان الجرح بعصابة، قبل أن يصل الكثير من ضباط الشرطة إلى موقع الحادث.

وأشار النائب الجمهوري عن ولاية “ألاباما”، مو بروكس، الذي كان حاضرا في مكان الحادث، إلى ان مطلق النار كان من الذكور البيض، وأطلق أكثر من 50 طلقة نارية. وأوضح بروكس أن مطلق النار استخدم بندقية.

ونقلت شبكة “بلومبرغ” الأمريكية عن مصادر أمنية قوليهم إن 4 أشخاص آخرين على الأقل أصيبوا من بينهم سكاليس.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبنسر، في بيان نشره عبر موقع “تويتر” إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ونائبه، مايك بينس، يتابعان الوضع والحادث عن كثب.

وأشارت الشرطة إلى أنها ألقت القبض على المشتبه في إطلاقه النار، ولم تتبين بعد دوافعه لإطلاق النار، وإذا ما كان عملا إرهابيا أم لا.

وكتب الشرطة على تويتر: “الشرطة تحقق في إطلاق النار بشكل عشوائي… تم اعتقال المشتبه”.

وقال السيناتور، راند بول لشبكة “أيه بي سي نيوز” الأمريكية: “إن اثنين من رجال الأمن تعرضوا لإطلاق النار، وشهدت على واحد منهم، بينما كان مصابا أصر على حماية الناس حتى النهاية”.

وأكدت الشرطة في بيان رسمي أنه أصيب 5 أشخاص في الحادث بخلاف النائب الجمهوري، وأشارت إلى أن المشتبه به أطلق أكثر من 100 رصاصة تقريبا بصورة عشوائية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *