يخضع موظف جماعي بجماعة بوابوض التابعة لإقليم الحوز، للتحقيق من طرف قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمراكش، بتهمة الاغتصاب والضرب والعنف المفضي لعاهة مستديمة،  بالإضافة إلى تهمة النصب والاحتيال.  

وأكدت الضحية في شكايتها لدى وكيل الملك، على أنها تعرضت للاغتصاب من طرف الموظف الجماعي السالفة الذكر، نتج عنه حمل، ثم ازدياد مولود، وذلك تحت طائلة التعذيب والضرب والجرح المفضية إلى عاهة مستديمة، بعدما عمد الموظف الجماعي إلى كسر سبابة يدها اليمنى وفق شهادة طبية مسلمة من طرف طبيب مختص.

ورغم محاولة المشتبه فيه (الموظف الجماعي) إنكار المنسوب إليه، فإن التحقيق الذي أجرته محكمة الاستئناف بمراكش، أثبت وبما لا يدعو إلى الشك والريبة أن المتهم (ر.ع) ارتكب الفعل الإجرامي، وعلى أساس ذلك، قرر  قاضي التحقيق متابعته وإحالته على قسم الجنايات بحكمة الاستئناف بمراكش، بالإضافة إلى تهمة النصب والاحتيال.

جدير بالذكر، أن هذه الجريمة التي روعت ساكنة المنطقة أضحت موضوع الساعة، داخل بلدية أمزميز والمناطق المجاورة لها، والشغل الشاغل لساكنتها الذين يطالبون بإنزال أقصى العقوبات في حق المتهم، حتى يكون عبرة لغيره. 

أخبار ذات صلة

الملك يوجه خطاب العرش… رسائل قوية ومباشرة + نص الخطاب

مميزات خطب عيد العرش تعكس أسلوب حكم محمد السادس: جرأة صراحة نقد ذاتي وعقلانية حداثية

الملك يستقبل والي بنك المغرب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@