تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية كبيرة، مع شريط فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس الاثنين 16 يناير الجاري، يظهر فيه أشخاص يعرضون ضحية للسرقة باستعمال العنف بحي الهدى بنفس المدينة.

وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط، أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن بنمسيك بمدينة الدار البيضاء، حيث أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة، إلى غاية هذه المرحلة من البحث، عن تحديد هويات المشتبه فيهم وتوقيف ثلاثة منهم.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الثلاثة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المشاركين والمساهمين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

أخبار ذات صلة

“اتفاق مبدئي” لانتقال المغربي أوناحي إلى مرسيليا

بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من “غوغل” تحول النصوص إلى مقاطع موسيقية

العراق تجدد التأكيد على موقفها الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@