أحالت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء على النيابة العامة المختصة، صباح اليوم الثلاثاء 11 ماي الجاري، شخصين ينحدران من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالسرقة.
وتشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى قيام المشتبه فيهما باستغلال مواقع التواصل الاجتماعي للتعرف على مواطنين أجانب مقيمين بالمغرب، قبل زيارتهم وتعمد دس حبوب منومة في مأكولات تقدم لهم، من أجل تسهيل الاستيلاء على مبالغ مالية ومتعلقات شخصية من داخل منازلهم، وهي الأفعال الإجرامية التي تم تسجيلها بمدن الدار البيضاء ومراكش ومكناس والصويرة.
وقد أسفرت إجراءات التفتيش المنجزة داخل منزل المشتبه فيهما عن حجز حاسوب محمول ولوحتين إلكترونيتين وثلاثة هواتف محمولة، علاوة على جوازي سفر أجنبيين في اسم الغير و21 شريحة نداء هاتفية يشتبه في استخدامها لأغراض إجرامية.
وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالتهما على العدالة صباح اليوم الثلاثاء.

أخبار ذات صلة

ياسين بونو ضمن اللائحة النهائية المرشحة للتتويج بجائزة أفضل حارس في العالم (فيفا)

الحملة ضد المغرب.. خبراء وفاعلون حقوقيون ينددون بسياسية الكيل بمكيالين وبالمنطق النيوكولونيالي الذي يحكم سلوك البرلمان الأوروبي

حموشي يجري زيارة ميدانية للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله قبل مباراة الريال والأهلي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@