أفادت مديرية المنافسة والأسعار والمقاصة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن عملية تموين الأسواق تمر في أحسن الظروف، خلال الفترة ما بين فاتح شعبان و10 رمضان 1443.

وأوضحت المديرية، في بلاغ حول الاجتماع الثاني للجنة الوزاراتية المكلفة بتتبع التموين والأسعار وعمليات مراقبة الأسعار والجودة، الذي انعقد أمس الأربعاء، تحت رئاسة وزارة الاقتصاد والمالية، أن العرض يغطي الحاجيات من كل المواد والمنتجات الاستهلاكية.

وفي ما يخص الأسعار المسجلة، أكد المصدر ذاته أن أسعار جل المواد ظلت مستقرة خلال الأسبوع الثاني من رمضان مقارنة مع تلك المسجلة خلال الأسبوع الأول منه، بل بدأت أسعار البعض منها تسجل منحى تنازليا خاصة أسعار بعض القطاني والتوابل والليمون والطماطم.

من جهة أخرى، وقفت اللجنة على الارتفاع الهام الذي سجلته أسعار الفلفل الأخضر، حيث مر معدل أسعاره الوطنية من حوالي 7.40 درهم للكيلو إلى حوالي 11.60 درهم للكيلو، وذلك بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج وضعف العرض نتيجة قلة التساقطات المطرية.

جرى هذا اللقاء بحضور ممثلين عن القطاعات الوزارية المكلفة بالداخلية والفلاحة والصيد البحري والصناعة والتجارة والانتقال الطاقي والمؤسسات العمومية المعنية.

وستواصل اللجنة عقد اجتماعاتها كل أربعاء لرصد تطور حالة الأسواق ووضعية التموين ومستوى الأسعار وحصيلة تدخلات لجن المراقبة للتصدي لكافة أساليب الغش والاحتكار والمضاربة والتلاعب في الأسعار.

أخبار ذات صلة

المندوبية السامية للتخطيط.. مستوى ثقة الأسر عرف تدهورا خلال الفصل الأول من سنة 2022

وجدة.. توقيف 8 أشخاص بشبهة إعداد ملفات مفبركة للحصول على تأشيرات دول أجنبية

مجلس النواب.. جلسة عمومية الاثنين المقبل تخصص للأسئلة الشفهية الموجهة لرئيس الحكومة حول السياسة العامة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@